الإنسان في فلسفة الكلدان

   يعتبر بيروسز (Berosus ) أول من روّج لفلسفة الكلدان وعلومهم الفلكية بين فلاسفة اليونان، ومن بينهم افلاطون الذي تأثر كثيرا بالفكر الفلسفي الكلداني. الأفكار الواردة في هذه المقالة تتناول بإيجاز بعض أفكار كاتب مجهول الهوية يحمل الحرفين (L. O. ). استند هذا الباحث في تقديمه للفلسفة الكلدانية على تراجم إنكليزية لنصوص لاتينية تناولتها ثلاثة عشر دراسة منشورة في كتب محفوظة في المكتبة البريطانية يعود تاريخها للفترة ...

إقرأ المزيد

الأحوال الشخصية للمرأة في مملكة الكلدان

ترجمة: الأستاذ الدكتور دنحا طوبيا كوركيس  إن كان المؤرخون قد اتفقوا على أن أقدم الممارسات البشرية لمجتمع متحضر هي تلك التي شهدها وادي الرافدين كما تفيدنا شريعة حمورابي ذات القوانين الواضحة التي سُنـّت في ضوء العادات والتقاليد قبل ميلاد المسيح بألفي وخمسمائة سنة، فإن القوانين العامة كانت حاضرة في حياة شعوب المنطقة قرونا طويلة قبل ذلك، إذ يرى المؤرخون اعتمادا على حقائق فلكية أن الوعي الحضاري ابتدأ مع تاريخ وث ...

إقرأ المزيد

سيدة بابل الثانية واحتفالات أكيتو الأزلية

  الاستاذ الدكتور دنحا طوبيا كوركيس   عشتار، أسم أشهر من نار على علم، تلقفته الأجيال لاعتبارات تأريخية دون الخوض في تفاصيله وكأن "عشتار" هي صورة طبق الأصل عن "فينوس" (الإغريقية) أو "إيزيس" (المصرية)، أو غيرهما من آلهات الجمال في أساطير الشعوب المختلفة. فمن هي عشتار، يا ترى؟ أسميتها في هذا المقال بـ "السيدة الثانية" بعد أن عرفنا من هي السيدة الأولى في مقال سابق نشر على هذا الموقع. "عشتار" أسم بابلي- آشوري اس ...

إقرأ المزيد

سيدة بابل الأولى واحتفالات أكيتو الأزلية

 تيامات، السيدة التي أنجبت آلهة بابل العظام، تبدأ قصة الخلق من العدم وتؤسس لأعياد أكيتو بأشلاء جسدها منذ فجر التاريخ المدون. إنها القصة الأسطورية التي رواها البابليون الأوائل، قصة خلق السماوات وأجرامها والأرض وما عليها، إنها قصة تيامات، المرأة الحديدية الأولى في التاريخ، آلهة المياه المالحة التي اتخذت هيئة تنين كاسر، كما أنها قصة بعلها "أبسو"، إله المياه العذبة، الذي كان يشكوها صخب ذريتهم من الآلهة والآلهات ...

إقرأ المزيد

ثنائيات في مدح وذم الحبيبة بمناسبة عيد الحب بعنوان: إلى زوجتي

بعنوان: إلى زوجتي زوجتي، حبيبتي، يا أجمل الأماني زواجنا عبث، زلزل كياني. كلما تراءى لي وجهك في حلم جميل أنهض مذعورا وما أنا بعليل. حنان وحب ودفىء وذكاء، ما نلت منها سوى العزاء والشقاء. ما تخيلت يوما سأحب سواك، حتى نهرني المحروس أخاك. عطرك كالبنفسج والريحان...وحلاوتك يعجز عن وصفها اللسان، ولكن كما يذوي الورد ويموت البنفسج، ستغدين طي النسيان. كم اشتقت إلى ضمك على صدري، ولكن أفقدني الثوم والبصل صبري. أتغزل بوج ...

إقرأ المزيد

رأي في معاكسة الصبايا بقلم: الأستاذ الدكتور دنحا طوبيا كوركيس

قد لا يختلف إثنان بأن التحرش اللفظي، أو "المعاكسة" وجهان، سلبي وإيجابي، وإن كان المجتمع الشرقي  يجمع على أنه ظاهرة سلبية منتشرة بين الشباب وينبغي محاربتها، أو في الأقل الحد منها. والمتهم في أغلب الحالات  هو الشاب، وليس الفتاة. ومن المعلوم أن التحرش بأنماطه المختلفة منتشر في صفوف الشباب أمام مدارس البنات وأقلها في داخل الجامعات والمعاهد والدوائر وفي الباصات والأسواق والحدائق العامة. السؤال الذي يطرح نفسه هو: ...

إقرأ المزيد

عاش المعاش! عاش..عاش..عاش

قد لايعلم الجيل الجديد بأن كلمة "الراتب" مفردة حلت محل "المعاش" التي كانت شائعة على ألسنة الأجيال التي سبقته، وأن مفردة "موظف" أصبحت عامة لتطلق على جميع العاملين في دوائر الدولة العراقية، بمن فيهم العمال بمختلف مهاراتهم. كان العراقيون يتطلعون إلى عيش كريم منذ عقود خلت، ولكن ما وجدوا في عيشهم على رواتبهم سوى الرّتـَبُ، أي ضنك العيش، سابقا ولاحقا. كانت مفردة "المعاش" كلمة سحرية لدى العراقيين، خاصة في القرى، إ ...

إقرأ المزيد

مرثية ذاتية لها بقية… خاطرة قصصية رقم (11) بعنوان: عندما يلوي الأقوى ذراع الأصلح

كم كنت غبيا (ربما شجاعا) عندما صدرت عني عبارة "كيلو التمّن (الرز) صارت بثـْمانين دينارْ" أيام الحصار الاقتصادي الذي تسبب في فرضه على العراقيين من تسبب في تسعينيات القرن الماضي. أطلقتها حنجرتي عفويا في حضرة أقرب زميلين إلى نفسي كردة فعل سلبية  على طلب مسؤولنا الحزبي (وهو أحد طلابي) بتسديد اشتراكات حزب البعث. لم أكن اتصور بأن التصريح بحقيقة ثمن كيلو التمّن في ذلك الوقت قد ينقلها طالب من طلابي حرفيا بتقرير إلى ...

إقرأ المزيد

مرثية ذاتية لها بقية… خاطرة قصصية رقم (10) بعنوان: شتيمة من ناقص في عقر داري

حبّذا لو أخذونا في نزهة بين الحملان برعاية كلب يحمينا من الذئاب وراع يهدينا إلى مراع تتغنى ببرسيم نيساني أخضر تزينه أزهار البيبون ذات اللب الاصفر والأجنحة البيضاء وقالوا لنا: ها هنا أنتم قاعدون سالمون غانمون، ولكن كالدجاج اقتادونا إلى معسكر "درنجوخ" لتدريب الجيش الشعبي وقالوا لنا: ها هنا تصنع الفحول وليس في الحقول. كان ذلك في صيف سنة 1984 من تاريخ جامعة الموصل، صيف لاهب تنقلب فيه المعادلة بين الأستاذ والطال ...

إقرأ المزيد

أسباب سقوط الدولة الكلدانية

يتناول هذا المقال سقوط آخر دولة وطنية في بلاد ما بين النهرين دون الإشارة إلى سفر دانيال والإجتهادات في تفسيره بسبب المغالطات التاريخية الواردة في كتاب العهد القديم، كما جاء على لسان عدد من الباحثين. كنت أتمنى أن أجد نصا متكاملا باللغة الإنكليزية، بعيدا عن الدين، يحكي لنا قصة سقوط بابل كي أترجمه دون عناء، لكني لم أجد ذلك النص الذي يشفي غليلي. لذا قررت أن أكتب هذه المقالة إعتمادا على نصوص تتفق غالبا وتتعارض أ ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى