بسبب الامطار الغزيرة والاهمال.. انهيار قبة كنيسة مار يوسف للاتين في منطقة الشورجة ببغداد


نادي بابل

 

بعد هطول الامطار الغزيرة على العاصمة بغداد، وجراء الاهمال والاستهداف الذي طال كنائس بغداد بعد سنة 2003 تعرضت قبة كاتدرائية كنيسة القديس مار يوسف للاتين في منطقة الشورجة الى الانهيار خلال اليومين الماضيين.

ويقول توني حنا المشرف على الكنيسة لــ ” خورنة القوش “، ” ان الكنيسة بحاجة الى اهتمام كبير من قبل المسؤولين ورجال الدين ونحن طلبنا ذلك اكثر من مره لكن دون جدوى”.

واضاف حنا، ” ان الكنيسة غارقة بالمياه جراء هطول الامطار بكميات كبيرة خلال الايام الماضية وارتفاع منسوب المياه الى متر وسقوط اجزاء كبيرة منها وسط دعوات من اجل معالجتها”.

وناشد حنا من خلال الموقع ديوان اوقاف المسيحيين والديانات الاخرى في العراق و وزارة الثقافة وجميع الخيرين من ابناء شعبنا لتقديم المساعده الى الكنيسة باسرع وقت ممكن من اجل انقاذ هذا الصرح الكبير الذي له تاريخ عريق وقديم في المنطقة.

لتقديم المساعده لكنيسة الشورجة من خلال الرابط

http://www.facebook.com/groups/tony.hana/

يذكر أن عدد المسيحيين في العراق بلغ في ثمانينيات القرن الماضي نحو مليون إلى مليوني نسمة، وانخفضت هذه النسبة خلال فترة التسعينيات بسبب توالي الحروب وتردي الأوضاع الاقتصادية، فيما هاجر القسم الأكبر منهم بعد عام 2003 بسبب أعمال العنف التي طالت المسيحيين في مناطق مختلفة من العراق.

ويضم العراق أربع طوائف مسيحية رئيسية هي الكلدان أتباع كنيسة المشرق المتحولين إلى الكثلكة، والسريان الأرثوذكس، والسريان الكاثوليك، وطائفة اللاتين الكاثوليك، والآشوريين أتباع الكنيسة الشرقية، إضافة إلى أعداد قليلة من أتباع كنائس الأرمن والأقباط والبروتستانت.

وتعرض المسيحيون في العراق بعد العام 2003 للعديد من الهجمات المسلحة كان أعنفها حادثة كنيسة سيدة النجاة في العاصمة بغداد حيث احتجز مسلحون مجهولون، في الحادي والثلاثين من شهر تشرين الأول الماضي، عشرات الرهائن من المصلين الذين كانوا يقيمون قداس الأحد، وأسفر الاعتداء عن مقتل وإصابة ما لا يقل عن 125 شخصاً، فيما تبنى الهجوم تنظيم ما يعرف بـ”دولة العراق الإسلامية” التابع لتنظيم القاعدة، مهدداً باستهداف المسيحيين في العراق مؤسسات وأفراد.

 المصدر/ خورنة القوش

 






 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7492

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى