17 أيار يوم العلم الكلداني… قصته من الكاف الى الياء!!


سيزار ميخا هرمز
سيزار ميخا هرمز

كل 17 ايار يصادف يوم العلم الكلداني وهو احد الاعياد القومية الكلدانية لانه يصادف تحرير بابل ومن اجل تكريم الملك الكلداني نبوبلاصر مؤسس السلالة الامبراطورية المعروفة بالسلالة الكلدانية الامبراطورية ومحرر بابل في يوم السابع عشر من شهر ايار عام 4674 كلدانية والموافقة لتاريخ 17 أيار 626 ق.م، وبالتالي تسنمه عرش عاصمة العالم القديم بتاريخ 23 تشرين الثاني عام 626 ق.م.

لقد حفزت اجواء تصميم شعارات المحافظات التي دعت لها وزارة الحكم المحلي العراقي عام 1985م وما اعقبها من اهتمام بالأعلام، الفنان عامر فتوحي لأن يولي تصميم علم الكلدان الذي كان قد انجزه مطلع ذلك العام المزيد من الاهتمام، بخاصة بعد اقامة معرضه الشخصي الثاني (بيت الجنون) على قاعة الرواق قاعة العرض الفنية الاولى في العراق أنذاك أي عام 1985م، واثر المقابلة التي اجرتها معه مجلة اليمامة السعودية (الطبعة الاولى) بين فيها الفنان فتوحي وبكل وضوح (أنتماؤه) لآعرق أمة رافدية هي ألامة الكلدانية. وبعد هجرة الفنان الى الولايات المتحدة عام 1995م توفرت له ظروف مناسبة للعمل ولاسيما بعد اشتغاله في تحرير وتصميم (مجلة الشرق) حيث راح يطور تصميمه لعلم الكلدان.

دعمَ المشروع المركز الثقافي الكلداني الامريكي الذي تراسه الفنان فتوحي منذ 1996م والدعم الشخصي لراعي كنيسة القلب الاقدس الاب الفاضل يعقوب يسو خير معينين له لمواصلة هذا المشروع القومي، وقد اقر نموذج عام 1996 -1997م في الشهر التاسع من عام 1997م كأول علم رسمي كلداني على مدى تاريخ الكلدان الطويل، وتم تهيئة مطبوعات وهدايا بشكل لصقات ودبابيس معدنية ملونة توضع على الصدر للترويج للمشروع ,وفي عام 1999م تم تعديل العلم لثلاث مرات نشر التعديل الاول متاخراً بعض الشيء في تقويم الكنيسة الكلدانية لعام 2000م (بسب ظروف تاخر طباعة التقويم)، فيما نشر التعديل الثاني في العدد الثالث من مجلة بابل اليوم في شهر تموز عام 1999م واما التعديل النهائي الذي كان ينبغي طرحه بمناسبة (يوم زاكموك) أي عيد النخلة او عيد تجدد الحياة في العراق القديم في منتصف شهر أيلول فقد عرض على الرابطة الدولية للفنانين التشكلين المحترفين الكلدان، وهي أرفع مرجع متخصص في مجال الفنون التشكيلية والتاريخ والعمارة الرافدية، فأقر في يوم الثاني والعشرين من شهر كانون اول عام 1999م وصدر بيان بهذا الخصوص مع كتاب تقدير موقع من قبل الرئيس العام للرابطة الدولية للفنانين الكلدان الفنان العراقي الرائد الاستاذ عيسى حنا دابش وذلك بتاريخ الثالث والعشرين من شهر كانون اول عام 1999م كما تم تبني المشروع من قبل عدد من المنظمات الكلدانية في جميع أرجاء العالم، وقد تم تبني رفع العلم الكلداني الرسمي (رسمياً) لاول مرة على المركز الثقافي الكلداني مع العلم الامريكي في أحتفال مهيب، وذلك في يوم السابع عشر من شهر أيار عام 2001م بمناسبة يوم العلم الكلداني ثم رفع بعد ذلك على مبنى معهد الجالية الثقافي في ديترويت وعدد من المباني الكلدانية مثلما احتل العلم مكانه في العديد من القاعات الثقافية والمواقع الكلدانية كالمتحف القومي الكلداني البابلي للتاريخ والتراث والفنون وزين صدر القاعات المخصصة للمناسبات والمحاضرات وكذلك في قاعات الاستقبال لعدد من المؤسسات والشركات التي يملكها ابناء الجالية الكلدانية في الولايات المتحدة وكندا، كما اهديت مجموعة من الاعلام بالحجم الكبير (4 في 6 قدم) الى عدد من المنظمات الكلدانية في اروبا واستراليا لغرض رفعها على مباني منظماتهم، ثم طبعت نماذج ملونة على القمصان وزعت على الشبية الكلدانية لارتداها في المناسبات القومية الكلدانية، كما تم اعلام الجهات الكلدانية الاخرى بسحب التصاميم القديمة من التداول وتوحيد العلم بشكله النهائي (ذو النجمة الثمانية الكلدانية البابلية) والذي اقرته الرابطة الدولية للفنانين التشكليين المحترفين وصدقت عليه المنظمات التي تبنته منذ عام 1999م.

العلم الكلداني ترفعه احزابنا القومية والمؤسسات الاخرى حزب الاتحاد الديمقراطي الكلداني والمجلس القومي الكلداني والمنبر الديمقراطي الكلداني الموحد كما يتواجد في شعار الاتحاد العالمي للكتاب والادباء الكلدان وهو مرفوع في العديد من المواقع الالكترونية.

يمكن النظر على العلم في الاسفل والمقارنة مع ما يأتي:

مواصفات علم الكلدان

يتألف علم الكلدان من خطين عموديين أزرقين C- 300 Panton – ونجمة ثمانية رافدية تضم داخلها دائرتين، والخارجية صفراء اللون بنسبة 75% والداخلية زرقاء اللون Panton-C 300 والخطان العموديان يقتربان من الحدود الخارجية للعلم بنسبته التقليدية (طول العلم = مرة ونصف عرضه) تاركين في الوسط مربعاً أبيض تحتل مركزه النجمة الثمانية الكلدانية البابلية التي تنبثق منها أشعاعات باللون الآزرق C- 300 Panton فيما تحتوي أذرع النجمة الثمانية على مثلثين متداخلين باللون الاحمر m 100/ c 100 تفصلهما زاوية تتالف من خطين متلاقيين باللون الابيض.

رموز علم الكلدان ومعانية:

يمثل الخطان العموديان نهري دجلة والفرات الخالدين اللذين ينبعان من الشمال ويصبان في الجنوب ويرمزان للوفرة والعطاء، فيما ترمز الاضلاع والاشعاعات الثمانية والقرص الدائري الاصفر للشمس رمز الخير والعدل والمساواة والمدنية، واذا ما وضعنا الدائرة الداخلية الزرقاء التي تمثل القمر فانهما سيرمزان للاجرام السماوية الرئيسة في المعتقد البابلي الكلداني ويرمزان ضمناً الى حضارة الكلدان وأبتكارتهم في مجال العلوم ومنها علم الفللك الكلداني القديم الذي يعد أساس علم الفللك المعاصر.

اعداد:- سيزار ميخا هرمز
ستوكهولم
cesarhermez@yahoo.com
عضو الهيئة التاسيسية في الاتحاد العالمي للكتاب والادباء الكلدان

المصادر
كتاب الكلدان منذ بدء الزمان تاليف عامر حنا فتوحي و
www.chaldeanflag.com

العلم الكلداني

عن الكاتب

عدد المقالات : 76

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى