150 دقيقة من النشاط لا تكفي للوقاية من سرطان الثدي!!


نادي بابل

وجدت دراسة جديدة أن الجلوس لفترات طويلة يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي والقولون. وقالت الباحثة المسؤولة عن الدراسة الكندية كريستين فريدنريتش: “يمكننا القول حالياً إن هناك أدلة مقنعة على أن النشاط البدني يقلّص من خطر الإصابة بسرطان القولون والثدي”.

150 دقيقة من النشاط لا تكفي للوقاية من سرطان الثدي!!

قومو تحركو يا جماعة!!

وأضافت كما جاء في “هلث داي نيوز” الامريكي أنه غير كاف القيام بنشاط بدني لمدة 150 دقيقة في الأسبوع، ” فإن كنت تمضي بقية وقتك جالساً، أمام الكمبيوترعلى سبيل المثال، فإن ذلك مشكلة”.

وذكرت أن التمارين الرياضية المنتظمة يمكن أن تقلّص خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة 35 بالمائة، وبسرطان الثدي بنسبة تصل إلى 25 بالمائة.

وقالت فريدنريتش، إنه بالرغم من العلاقة بين قلة الرياضة وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب معروفة، إلا أن العلاقة بين نمط الحياة الذي يعتمد على الجلوس، وخطر الإصابة بالسرطان هو أمر جديد نسبياً وبحاجة لمزيد من التحقيق.

ووجد الباحثون علاقة بين الرياضة والتخفيف من المواد التي تؤشر على وجود الالتهاب، ما قد يفسّر كيفية تخفيف التمارين الرياضية لخطر الإصابة بالسرطان.

ملاحظة: الصور للتوضيح فقط!

farfesh.com

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى