وزارة العدل تتخذ اجراءات استباقية لحماية أملاك المسيحيين من التزوير


نادي بابل

 

 

الغد برس/ بغداد:

اعلنت وزارة العدل، اليوم الاثنين، عن اتخاذ إجراءات استباقية بشأن حماية أملاك المواطنين المسيحيين المهاجرين، من التلاعب والتزوير، مؤكدة عدم الحسم القضائي لحالات تزوير مكتشفة بشأن بيع تلك الاملاك.

وقالت الوزارة في بيان تلقت “الغد برس”، نسخة منه، إن “وزير العدل حيدر الزاملي استقبل بمكتبه الرسمي في مقر الوزارة، وفدا عن الطوائف المسيحية في العراق كل من الجاثليق البطريرك لكنيسة المشرق الآشورية كيوركيس الثالث ورئيس طائفة السريان الارثوذكس المطران سويريوس حاوا ورئيس طائفة الأرمن الارثوذكس في العراق المطران آفاك آسادوريان والوكيل العام لمطرانية الروم الارثوذكس في العراق الاب يونان الفريد، لبحث سبل الحفاظ على أملاك المواطنين المسيحيين المهاجرين من ارض العراق”.

واوضح الزاملي، بحسب البيان أن “عددا من حالات التزوير التي تم اكتشافها لم تحسم قضائيا بسب عدم وجود المطالب بالحق الشخصي إزاء هجرتهم”، مبيناً أنه “تم الاتفاق على آلية معالجة حالة الوكالة لغير الأقارب بالدرجة الاولى او الثانية لضمان حقوق المواطن المسيحي من خلال المصادقة على الوكالة من قبل زعماء الطوائف المسيحية، المسجلة حسب القانون، أو احد النواب المسيحيين، للحيلولة دون استحواذ ضعاف النفوس على هذه الأملاك”.

واكد أن “المسيحيين مكون أساس من مكونات المجتمع العراقي وان اي شكوى منه تمثل مطلبا أساسيا لكل العراقيين”.

ويتعرض مسيحيو بغداد الى حملة منظمة من جهات سياسية ومجاميع مسلحة، بحسب نواب مسيحيين، بهدف الاستيلاء على منازلهم في العاصمة، عبر تزوير اصول العقارات وتهديد شاغليها واجبارهم على تركها بالاتفاق مع بعض اصحاب مكاتب العقارات.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى