هيئة محو الأمية: أكثر من 227 ألف أمي بالعراق ونينوى المحافظة الأولى بمكافحتها


نادي بابل


 

السومرية نيوز/ بغداد

أعلنت الهيئة العليا لمحو الأمية، الثلاثاء، أن عدد الدارسين الأميين من غير الموظفين زاد عن 227 ألف شخص، وفيما بينت أن عدد مراكز محو الأمية في عموم مناطق البلاد بلغ 3324، أكدت أن نينوى تصدرت المرتبة الأولى عن باقي المحافظات الأخرى بمكافحة الأمية.

 

وقال المتحدث الرسمي باسم الهيئة يحيى السفاح في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “عدد الدارسين الأميين من غير الموظفين في عموم محافظات البلاد بلغ 227 ألفا و418 أمي”، مبينا أن”عدد مراكز محو الأمية في جميع المحافظات العراقية بلغ 3324 مركزا”.

وأضاف السفاح أن “محافظة نينوى احتلت المرتبة الأولى من بين باقي المحافظات العراقية بمكافحة الأمية، فيما جاءت محافظة الانبار بالمرتبة الثانية ومحافظة البصرة بالمرتبة الثالثة”.

وكان رئيس الحكومة نوري المالكي أعلن على اعتبار الثامن من شهر أيلول الماضي، يوماً لبدء حملة محو الأمية في العراق تزامناً مع اليوم العالمي لمحو الأمية.

وأعلنت لجنة التربية والتعليم البرلمانية، في الثامن من أيلول 2011، أن مجلس النواب صوت خلال جلسته الـ27 من السنة التشريعية الثانية على قانون محو الأمية، مؤكدة تشكيل لجنة تضم جميع الوزارات لإنجاح القانون، فيما أشارت إلى أنه سيتم إعداد مناهج خاصة لتعليم الأطفال من 15 سنة فما فوق القراءة والكتابة وفن الحاسوب بالتنسيق مع منظمة اليونسكو.

ويعاني الواقع التربوي في العراق تراجعا كبيرا منذ العام 2003، بعد أن كان العراق شبه خال من الأمية في ثمانينات القرن الماضي، في حين سبق أن كشفت منظمات دولية أن خمس العراقيين الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و49 سنة لا يعرفون القراءة.

وتشير تقارير أشرفت عليها وكالات الأمم المتحدة، إلى أن نسبة الأمية بين العراقيين تبلغ 24%، منها 11% بين الرجال، في حين بلغت النسبة في المناطق الريفية 25%، بينما لا تتعدى 14% في مناطق الحضر.

يذكر أن وزارة التربية العراقية أشارت في6 حزيران 2011، إلى أن أعداد الأميين في البلاد تبدو مخيفة، فيما دعت إلى تضافر الجهود لمعالجة المشكلة.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى