نصفهم من المسيحيين وبقية الاقليات الدينية والعرقية12 الف عراقي غادر البلد خلال الاشهر السبعة الماضية


نادي بابل

 اذاعة العراق الحر

ذكر تقرير جديد أصدرته، مؤخراً، مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في نيويورك

استمرار تدفق اللاجئين العراقيين الى خارج البلد خلال الاشهر السبعة الاخيرة من العام

الجاري 2010، مشيرا الى اعدادهم فاقت الـ 12 الف لاجىء.

ونقلت اذاعة “العراق الحر” ما اوردته المفوضية من بيانات، نقلاً عن المدير التنفيذي للاتحاد

الكلداني الاميركي بواشنطن جوزيف كساب ان أكثر من نصف العدد الإجمالي للاجئين

العراقيين الذين غادروا بلادهم، هم من السُنّة، وان النصف الأخر من المسيحيين وباقي

 الأقليات الدينية والعرقية، وفقا للإحصاءات التي تضمنها التقرير.

وأشار كسّاب الى وجود أكاديميين ورجال أعمال بين هذا العدد من اللاجئين، مشيرا الى ان

سبب مغادرتهم يرجع إلى عدم إلى الحالة الأمنية التي تشهدها البلاد، لافتاً الى ضرورة الأخذ

بعين الاعتبار موضوع انسحاب القوات الأميركية من العراق، الأمر الذي يُزيد من الشعور

بعدم الاطمئنان، وبخاصة في مناطق وجود الأقليات الدينية والعرقية.

وشرح كسّاب الأوضاع الصعبة الذي يواجهها اللاجئيون العراقييون في بلدان اللجوء أو

 التوطين، وشدد على وجوب اتخاذ إجراءات كفيلة بتشجيعهم على العودة إلى وطنهم الأم

 
.

المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:

 http://www.iraqhurr.org/audio/audio/280219.html

عن الكاتب

عدد المقالات : 7514

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى