مكتب مرشح الرئاسة الأمريكية ريك سانتورم يطلب رسميا دعم الكلدان في ولاية مشيكن/ د. نوري بركة


نادي بابل

 المرشح ريك سانتورم قد يقلب الموازين فى سباق الجمهوريين نحو الرئاسة الأمريكية

 د. نوري بركة
رئيس المعهد الكلداني الامريكي

أحيا السناتور الأمريكي السابق ريك سانتورم آماله بالوصول إلى مقعد الرئاسة في البيت الابيض، حين حقق نصرا مفاجئا بالانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولايات كولورادو وميزوري ومينيسوتا، موجها ضربة جديدة لميت رومني الذي كان يتصدر سباق الجمهوريين.

فمن هو ريك سانتورم؟

ريتشارد جون “ريك” سانتورم من مواليد 10 ايار عام 1958، ولاية فرجينيا. أكمل دراسته الجامعية في جامعة ولاية بنسلفانيا، وحصل على درجة الماجستيرفي ادارة الاعمال من جامعة بيتسبرغ، وحصل على شهادة المحاماة من كلية ديكنسون للقانون. تزوج كارين كارفر في عام 1990 ولهما سبعة أطفال.

انتخب سانتورم في مجلس النواب الامريكي عن منطقة 18 في ولاية بنسلفانيا في عام 1990 وانتخب عضوا في مجلس الشيوخ عن ولاية بنسلفانيا من العام 1995 حتى 2007. في السنوات التي أعقبت مغادرته مجلس الشيوخ، عمل سانتورم كمستشارٍ ومحامي قانوني خاص. في يونيو 2011، أعلن سانتورم انه سيرشح نفسه للانتخابات الرئاسية للعام 2012 عن الحزب الجمهوري.

ما يميز سانتورم عن بقية المرشحين من الحزب الجمهوري هو رؤيته لاميركا ودعوته الى اعادة عظمتها عبر تشجيع “الدين والعائلة والحرية”. ويعتبر سانتورم محافظا متماسكا على كل الجبهات في اقواله وافعاله. فهو كاثوليكي محافظ ، معارض للاجهاض، ولزواج المثليين وكذلك لتحديد النسل. وهو من الداعمين لخفض الضرائب ولعب دورآ رائدآ اثناء عمله في الكونكرس ومجلس الشيوخ في سن وإصلاح قوانين الرعاية الاجتماعية وكذلك في دعم برامج التحديث في مجالات التعليم والنقل. وفي السياسة الخارجية، يرى سانتوروم ان الرئيس باراك اوباما “ساذج” بالنسبة للطموحات النووية لطهران. ووصف ايران بانها “دولة دينية متطرفة توعدت بتدمير اسرائيل والحضارة الغربية”.

وتظهر استطلاعات الرأي الجديدة تفوق سانتورم على منافسيه في ولاية مشيكان وهي مسقط رأس رومني وكذلك في ولايات اخرى. ويتسابق سانتورم ورومني مع منافسين آخرين هما رئيس مجلس النواب السابق نيوت كينكريتش وعضو الكونكرس رون بول في الانتخابات التمهيدية بولايتي مشيكن وأريزونا في يوم واحد وهو 28 شباط الجاري. وبعد ذلك ستتسارع وتيرة الحملة الرئاسية الانتخابية للحزب الجمهوري، حيث سيتم إجراء الانتخابات التمهيدية والتجمعات الحزبية في 10 ولايات في يوم واحد وهو السادس من مارس القادم الذي يطلق عليه يوم الثلاثاء الكبير أو “الثلاثاء السوبر”.

هذا وعلمت جريدة بيثا كلدايا من مصادر موثوقة عن اتصالات جرت بين مكتب المرشح الجمهوري ريك سانتورم وممثلي شعبنا الكلداني لدعمه في الانتخابات التمهيدية لولاية مشيكان، حيث طلب مكتبه رسميا هذا الدعم، وحاليآ يتم بحث هذا الموضوع بين المؤسسات الكلدانية العاملة في سان دييكو ومشيكن للتنسيق واتخاذ خطوات جادة لدعم سانتورم.

وهذه هي المرة الأولى التي ينظر فيها الى الكلدان كقوة مؤثرة في نتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية.

نتمنى ان يكون لابناء شعبنا دور مؤثر في السياسة الامريكية وهذا لن يحصل الا اذا اظهروا قوتهم في صناديق الاقتراع.

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى