معاً للسلام يُطلق حَملة توعوية في سَهِل نينوى


نادي بابل

إنطلقت في سهل نينوى الحملة التوعوية للوقاية من فيروس كورونا المستجد  COVID19، يوم الاثنين 9 اذار 2020. وفي كل من ناحية الحمدانية وقضاء تلكيف. يُشرف على هذه الحملة مشروع معاً للسلام احدى مشاريع منظمة (جسر الى.. UPP الإيطالية).

توجهت أربعة فرق من مراكز شباب تلكيف وسيد حمد وطوبزاوة ونمرود، وبعد تلقيهم دورة تعليمية حول كيفية الوقاية من الاصابة بالفيروس، والطرق الصحيحة لنقل المعلومة للناس، توجه كل فريق حسب الرقعة الجغرافية المتواجد فيها وفي جولة تثقيفية حاملين بروشورات وبوسترات للساكنين في هذه المناطق وتعليمهم طرق وقائية مختلفة للحفاظ على نظافة اليدين والابتعاد عن الأماكن المزدحمة وغسل اليدين وطهي المنتوجات الحيوانية والطيور جيداً.

وكانت الجولة التثقيفية في قرى سيد حمد والرزاقية والذيبانية والجرف والخرطة وقرى العباس والخضر وتل عاكوب وكاني حرامي والنجيفه في ناحية نمرود، وكذلك في قرية طوبزاوة وأيضاً في حي السلام في قضاء تلكيف.

وقالت آيه هشام منسقة مركز شباب تلكيف “حملات التوعية شملت توزيع بوسترات خاصة على سكان قضاء تلكيف والقرى التابعة للقضاء وشرحت طرق الإصابة بفيروس كورونا وكيفية التعامل معه في حالة الإصابة، بالإضافة إلى تثقيف ونشر الوعي بين الناس لتوعية أسرهم والبيئة المحيطة بهم ضد الفيروس”.

وأكّد محمد عارف منسق مركز شباب طوبزاوة أن “هذا واجبنا تجاه محافظتنا نينوى وأن تلك الحملة لن تكون الأخيرة وسيكون هناك حملات توعوية تشمل قرى تيسخراب الكبير التابعة لناحية بعشيقة”.

وقالت دلال عزيز منسقة مركز شباب نمرود “ان هذه الحملة التوعوية تتناول التعريف بالفيروس وطرق انتشاره، وتوضيح أعراضه والفئات الأكثر عرضه للإصابة بمضاعفات المرض، وكيفية الوقاية من الإصابة بالعدوى، وأهمية إتباع الطرق الصحيحة لغسل الأيدي وتعقيمها قبل وبعد تناول الوجبات الغذائية لتجنب العدوى”.

جدير ذكره بأنّ مشروع معا للسلام هو مشروع صممّته منظمة UPP الإيطالية وتموّله منظمة مالتيزر الدولية، إنطلق المشروع مطلع عام 2019 ليشمل مرحلتين مرحلة البناء ومرحلة الأنشطة والفعاليات المجتمعية، تتضمن مراحل البناء بناء ثلاثة مراكز وتأهيل أحدهم مع أربعة ملاعب خماسية بالإضافة إلى تأهيل نادي قره قوش الرياضي وإنشاء حديقة في برطلة وإعادة تأهيل المكتبة العامة في تلكيف، كما أنّ المشروع يتركز على العديد من التفاصيل المجتميعة التي سيتحققها من أجل إعادة الإستقرار في قرى ونواحي محافظة نينوى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7418

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى