مد جسور المحبة


نادي بابل

       

  ضمن خطة شاملة ومبادرة هي الأولى من نوعها ، لغرض التعاون المشترك بين الأتحاد العالمي للكتاب

والأدباء الكلدان وبين تنظيمات شعبنا المختلفة ، في الداخل والخارج ، قام الأستاذ حبيب تومي رئيس

الأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان يرافقه الأستاذ لؤي فرنسيس نائب رئيس الأتحاد بزيارة أخوية لمقر

فرع الحزب الوطني الآشوري في مركز قضاء تلكيف ، وذلك يوم الأحد المصادف 10/10/2010، وقد كان

في أستقبال الوفد السيد عدنان أسحق مسؤول علاقات فرع نينوى للحزب الوطني الآشوري والسيد لازار

شمعون عضو العلاقات في الفرع .

وقد دار حديث شمل عدة جوانب تتعلق بالأمور العامة لشعبنا ، ومناقشة عملية الأحصاء المزمع أجراؤها في

 العراق، إضافة إلى ذلك قام السيد رئيس الأتحاد بالتعريف بالأتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان ، وقد

رحب الأخوة في الحزب الوطني الآشوري بهذه الزيارة ، ومن الجدير بالذكر أن الأتحاد العالمي للكتاب

والأدباء الكلدان وبشخص رئيسه الأستاذ حبيب تومي والأستاذ لؤي فرنسيس والأخوة الأعضاء في داخل

العراق يقومون بنشاطات مكثفة متواصلين باللقاءات مع تنظيمات شعبنا .

وقد ودع الوفد بمثل ما أستقبل به من حفاوة وتكريم من قبل الأخوة أعضاء ومسؤولي فرع الحزب الوطني

الآشوري .

وسنوافي قراءنا الكرام بتفاصيل الزيارات التي قام بها الوفد تباعاً.

شكرا لكل من يزرع وردة في طريق وحدة العمل والكلمة والهدف .

 

نزار ملاخا

سكرتير الأتحاد  العالمي للكتاب والأدباء الكلدان

10/10/2010

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى