محاضرة بعنوان حضارة بلاد الرافدين خصوصياتها وابداعاتها للبروفسور افرام عيسى يوسف


نادي بابل

أقام الأتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا  يوم الثلاثاء المصادف/5/13/ 2014 عند الساعة السادسة عصرا  محاضرة ثقافية   بعنوان   (حضارة بلاد الرافدين خصوصياتها وابداعاتها)استضافة فيها البروفسور افرام عيسى يوسف القادم من فرنسا الى استراليا.

  في البداية رحب السيد هيثم ملوكا (رئيس الاتحاد الكلداني الاسترالي  في فكتوريا) بالضيف البروفسور افرام عيسى وبالضيوف الكرام  وفي مقدمتهم  الأب الفاضل فاضل القس اسحاق راعي كنيسة الروح القدس للسريان الكاثوليك  والأب الفاضل  نسطورس هرمز راعي كنيسة مريم العذراء للكنيسة الشرقية القديمة في ملبورن  ، وبعدها اعطى نبذة مختصرة  عن حياة واعمال االبروفسور منذ انتقاله الى فرنسا عام 1974 ومرورا بالشهادات العليا والدكتوراه التي نالها من جامعات نيس وتولوز الفرنسية حتى اخر مؤلفاته (مسيحيو وادي الرافدين … ماضي زاهر    …. ومستقبل غامض).

بعد ذلك رحب السيد يوحنا بيداويد (عضو اللجنة الثقافية ) الذي ادار الندوة بالحضور مرة اخرى وشكرهم على حضورهم  و طلب من الجميع  ترك الاسئلة والتعقيبات الى نهاية المحاضرة ثم طلب من البروفيسور افرام ان يبدأ بالقاء محاضرته.

ابتدأ البروفسور افرام حديثه شاكرا الاتحاد الكلداني الاسترالي في فكتوريا  لما قام اعضائه من جهد وعمل متواصل للتحضير لهذه المحاضرة  و مثمنا كل هذه الجهود المبذولة  لانجاح مثل هذه اللقاءات الثقافية والأدبية وشكر الجميع على الحضور والاستماع  .

بعدها قام البروفسور افرام بأعطاء لمحات عن عظمة وعمق حضارة بلاد مابين النهرين

  وكيف علم اجدادنا السومريون البشرية الكتابة على الواح الطين وكيف اكتشف اجدادنا البابليون الساعة لحساب الزمن ، وقال بان الساعة التي تستعملها كل شعوب العالم الى يومنا هذا،  هي من اكتشافهم ، وذكر بانهم هم من قسم اليوم الى 24 ساعة والساعة الى 60 دقيقة والدقيقة الى 60 ثانية.  واضاف بان كل الاقوام السومريون والأكديون والبابليون والكلدانيون والاشوريون  كانوا بناؤون ومبدعوون واضافوا الكثيرلهذه الحضارة  وهذا الذي جعلهم ان يبنوا  اعظم واقدم الحضارات على مر العصوروقد نقل البروفسور المحاضر الحضور وبعقارب الزمن الى حوالى اكثر من 7000 سنة الى الوراء .

وبعد ان انهى البروفسور المحاضر افرام عيسى يوسف محاضرته القيمة  اتيحت الفرصة للحضور لتوجيه الاسئلة.

وتمت الاجابة على كل الاسئلة المطروحة.

وفي الختام شكر السيد يوحنا بيداويد البروفسور افرام على سرده الشيق ومحاضرته القيمة ، وبعدها طلب من السيد

هيثم ملوكا رئيس الاتحاد تقديم هدية رمزية معبرة  ترمز لبوابة عشتار الى الضيف العزيز البروفسور افرام عيسى .

 ثم قدم شكره وامتنانه لاعضاء الهئية الاداريةالاتحاد الكلداني الاسترالي على كرم الضيافة و التكريم .

وبعد الانتهاء من المحاضرة  تم التقاط الصور التذكارية مع الضيف والهيئة الادارية للاتحاد الكلداني ومع الحضور في القاعة .

 لجنة النشر والاعلام في

الاتحاد والكلداني الاسترالي في فكتوريا

ولمشاهدة المزيد من اتلصور يرجى النقر على هذه الفاصل البريدي وشكرا
http://www.margaya.com/forum/index.php/topic,24496.msg170579.html#msg170579

 

 






















ولمشاهدة المزيد من اتلصور يرجى النقر على هذه الفاصل البريدي وشكرا
http://www.margaya.com/forum/index.php/topic,24496.msg170579.html#msg170579

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى