وفاة نجم المنتخب العراقي السابق الكابتن #احمد_راضي ، متأثراً بإصابته بكورونا، بعد مسيرةٍ كروية حافلة بالألقاب والإنجازات مع المنتخبات والأندية التي مثّلها.

إكتسب نجومية كبيرة تخطت حدودها الجغرافية وطنه العراق حتى جعلت منه أفضل لاعب في قارة آسيا عام 1988.

وكان راضي صاحب الهدف التاريخي والوحيد للعراق في نهائيات كأس العالم 1986 في المكسيك عام بعد أن عانقت تسديدته شباك المنتخب البلجيكي في الدور الأول.

وساهم راضي في تأهل منتخب بلاده إلى دورة الألعاب الأولمبية مرتين في لوس أنجليس عام 1984 وسيول عام 1988.
ليرقد بسلام والرحمة لروحه الطاهرة
??????

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *