في أحدث الجرائم الفظيعة ضد المسيحيين في العراق:قتل حكمت سماك وزوجته سميرة صبري طعنا بالسكاكين حتى الموت ببغداد


نادي بابل

بغداد – ” عنكاوا كوم “

أفادت مصادر ” عنكاوا كوم ” في بغداد، أن الأرهابيين جددوا أمس حربهم المعلنة ضد

المسيحيين في العراق، بقتلهم ظهر  الأحد، رجلا مسيحيا وزوجته، طعنا بالسكاكين حتى

الموت، في منطقة البلديات ببغداد.

وعلمت ” عنكاوا كوم ” ان المغدورين هما حكمت جبوري سماك، وزوجته سميرة صبري

 البنا. وبحسب هذه المصادر، فإن المسلحين كانوا يستقلون دراجة نارية، عندما هاجموا

القتيلين بمنزلهما، واللذين كانا وصلا اليه ببغداد قبل أيام قادمين من عنكاوا في اربيل بهدف

 تصفية ممتلكاتهما فيه هربا من الجرائم الارهابية المتواصلة ضد المسيحيين في بغداد.

وبعد معرفة الجيران بوقوع الجريمة، نقلوا الجثتين الى مستشفى الطب العدلي.

ولم تتوفر تفاصيل أكثر حول الجريمة، لكننا سنوافيكم بها حال ورودها الينا.

وتندرج هذه الجريمة في إطار الجرائم الإرهابية المستمرة ضد المسيحيين في العراق، التي

لاتزال مستمرة بالرغم من كل الأجراءات التي تتدعي السلطات الحكومية أتها أتخذتها.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7516

تعليقات (2)

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى