فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!


نادي بابل

اتهم رجل (33 عاما) بقتل ابنه (3 اعوام) عن طريق حبسه داخل غسالة وتشغيلها. كريستوف تشامبينويس من ميو (قرب باريس) قام بتجريد ابنه باستين من الملابس وألقاه داخل الغسالة لمعاقبته على مزحة قام بها في المدرسة حين القى برسومات زميله في المرحاض. ثم قام بتشغيل الغسالة لدورة باردة لبضعة دقائق في منزله في قرية جيرميجني. توفي الطفل الذي وصفه الجيران باشقر الشعر وملائكي الوجه اثر اصابات في الرأس وفقا لما ذكرته الشرطة الفرنسية.

رجل فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!
جريمة بشعة ونهاية حياة طفل داخل غسالة!

وبحسب صحيفة “لو باريزيان” فقد قامت الام تشارلين (25 عاما) باخراج الطفل من الغسالة، ثم ركضت الى جارتها اليس وقالت بان باستين “قد وقع عن الدرج”. وقالت اليس: “لقد اخرجته من الغسالة وكانت اطرافه مرتخيه مثل الدمى البالية، شعرت بدقات قلبه الاخيرة ثم توفي”. وقالت شقيقة باستيان، مود (5 اعوام) لزوج اليس بان هذه ليست المرة الاولى التي يضع فيها الاب باستيان داخل الغسالة كعقاب له.

وصرح جيران العائلة بان الطفل قد تعرض للاساءة مرارا وتكرارا،  فتم احتجازه لساعات داخل الخزانة وترك على عتبة النافذة ملفوفا في بطانية. وقالت جدة الطفل: “باستين كان طفلا غير مرغوب فيه، منذ يوم ولادته كان والده خارجا ليشرب، وحين اخبرته انه قد رزق بمولود قال لي بانه لا يريده”. ويتم التحقيق مع تشامبينويس لقتل ابنه واتهمت زوجته (ام لسبعة اولاد) بالفشل في منع جريمة قتل وعدم مساعدة شخص في خطر.

رجل فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!

رجل فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!

رجل فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!

رجل فرنسي جرد ابنه من الملابس وغسله حتى الموت كعقاب له!!

imagebank – AFP

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى