غبطة البطريرك ساكو يزور بطريركي الكنيسة السريانية الارثوذكسية والارمنية الارثوذكسية في بيروت


نادي بابل

الأب ألبير هشام – مسؤول إعلام البطريركية:

خلال إقامته هذه الأيام في بيروت لحضور مؤتمر مجلس كنائس الشرق الأوسط ومجلس الكنائس العالمي عن المسيحيين في الشرق الأوسط، قام غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، مساء الخميس 23 أيار، بزيارة قداسة البطريرك مار أغناطيوس زكّا الأول عيواص، بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للسريان الارثوذكس، في منطقة عطشانة. ورافقه في الزيارة سيادة المطران آفاك آسودوريان، مطران الأرمن الارثوذكس في العراق وأمين عام مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق، والمطران جان قوّاق، النائب البطريركي للسريان الارثوذكس، والقسيس اولاف شفيت، أمين عام مجلس الكنائس العالمي (جنيف).

كان في استقبال الوفد أساقفة الدائرة البطريركية ومطران بيروت ومطران زحلة ومطران برازيل.

عبّر غبطة البطريرك ساكو خلال اللقاء عن تضامنه في الصلاة والرجاء مع قداسة البطريرك عيواص والكنيسة السريانية الارثوذكسية في محنتها التي تتمثل باختطاف نيافة المطران يوحنا ابراهيم، مطران حلب للسريان الارثوذكس، والمطران بولس اليازجي للروم الارثوذكس، منذ ما يقارب الشهر.

من جهته، أعرب قداسة البطريرك عيواص عن فرحته بانتخاب البطريرك ساكو وتمنى له النجاح في رسالته. كما تطرق الطرفان إلى وضع المسيحيين في الشرق المضطرب وأهمية وحدتهما، كما ناشد الإخوة المسلمين إلى الانفتاح والحكمة والعيش المشترك.

وقام غبطة البطريرك ساكو بعد ذلك بزيارة بطريرك الأرمن الارثوذكس آرام الأول، وتمّ خلال اللقاء تداول الوضع العام في المنطقة وخصوصًا وضع المسيحيين المضطرب. كما تطرق الحاضرون إلى أهمية دور الكنائس وتوحيد مواقفها وخطاباتها، وإلى دور مجلس الكنائس العالمي وحاضرة الفاتيكان في عملية المصالحة بين الشعوب من أجل استباب الأمن والاستقرار والعيش المتناغم بين البشر.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 




عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى