عودة نحو 1200 أسرة عراقية من سوريا بسبب تردي الأوضاع الأمنية


نادي بابل

(السومرية نيوز) بغداد –


أكد مصدر في منفذ الوليد الحدودي بين العراق وسوريا، الثلاثاء، أن

1200 أسرة عراقية عادت إلى البلاد قادمة من سوريا خلال أكثر من

عشرة أيام، نتيجة الأوضاع الأمنية المتردية التي تشهدها المدن السورية.

وقال المصدر في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “نحو 1200 أسرة

عراقية دخلت العراق خلال الفترة ما بين الـ 23 من نيسان الماضي وحتى

العاشر من أيار الحالي، عن طريق منفذ الوليد الحدودي قادمين من مدن

حمص ودرعا وريف دمشق واللاذقية السورية”، مبينا أن “الأسر العائدة

أبلغت السلطات العراقية أنها اضطرت لمغادرة سوريا خوفا على أبنائهم

من حملة الاعتقالات العشوائية التي تنفذها الشرطة السرية السورية”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “السلطات العراقية

عملت على تسهيل عملية دخول تلك الأسر إلى الأراضي العراقية”، لافتا

إلى أن “وجود عدد من كبار السن والمرضى بين تلك الأسر”.

http://www.akhbaar.org/wesima_articles/index-20110510-110003.html

عن الكاتب

عدد المقالات : 7495

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى