طفلة تولد بدون دماء لقبت بالطفلة الشبح.


نادي بابل

نشرت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية خبراً عن انقاذ حياة الطفلة “هوب هواريز” والتي ولدت قبل موعد ولادتها المتوقع بثلاث أسابيع، والذي أدى بدوره الى نقص حاد في الدم أدنى من المعدل الطبيعي بنسبة 80%.

تمت ولادة الطفلة بواسطة عملية قيصيرية وذلك بسبب مخاوف والدتها جينيفر على ابنتها بعد أن توقفت عن الحركة داخل رحمها، وكان لون جسد هوب شديد البياض لدرجة أن أحد الأطباء أطلق عليها لقب “الطفلة الشبح”، وحينما حاول الطبيب الحصول على عينة من دمها لفحصها اكتشف أن جسد الطفلة لا يحتوي سوى على نسبة ضئيلة من الدم بالكاد تكفي لإبقائها على قيد الحياة.

كما ونوه الأطباء بأن الطفلة خسرت نسبة 80% من دمها بسبب حالة نزيف نادرة داخل الرحم لم يحدد سببها بعد، وتم نقل كمية من الدم على الفور لإنقاذ حياة الطفلة واسترداد الحيوية والنشاط لجسدها، وبعد ستة أسابيع من الولادة أظهرت هوب تحسناً كبيراً وتم إنقاذ حياتها.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7514

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى