سجن مدرّس لمادة الديانة الإسلامية 10 أسابيع لاعتدائه على أطفال في أحد مساجد بريطانيا


نادي بابل


أصدرت محكمة بريطانية اليوم الأربعاء، حكماً بالسجن 10 أسابيع بحق مدرّس لمادة الديانة الإسلامية، بعد تصويره وهو يركل ويصفع الأطفال في مسجد في مدينة كيغلي.
وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن صابر حسين البالغ (60 عاماً) إعترف أمام المحكمة بـ4 تهم من جرائم الإعتداء على الصبيان في الجامع المركزي في مدينة كيغلي في مقاطعة يوركشاير، بينما كان يحفظّهم القرآن.
وأضافت أن الشرطة البريطانية إعتقلت حسين بعد تصويره سراً وهو يعتدي على الأطفال وعرض الفيلم في برنامج وثائقي في المحطة التلفزيونية الرابعة، واستمع قضاة محكمة الصلح في مدينة برادفورد إلى أنه إعتدى على أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و13 عاماً.
وأشارت (بي بي سي) إلى أن لقطات من الفيلم، الذي تم تصويره في شباط/فبراير الماضي، تم عرضها على المحكمة وظهر فيها حسين وهو يسير وراء صف من الأطفال الجالسين على موائد الصلاة ويركل واحداً منهم على ظهره.
وقدّم حسين على الفور إستئنافاً ضد الحكم الصادر بحقه، لكن المحكمة رفضت طلب الإفراج عنه بكفالة.

bbc

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى