رد على السيد جورج بابانا حول تحريف كتاب القوش عبر التاريخ


نزار ملاخا
نزار ملاخا

السيد حوروح بابانا المحترم

أدحض الحجة باليقين

نزار ملاخا

نشر موقع ألقوش نت وتحت هذا الرابط  http://www.alqosh.net/article_000/goerge_babana/gb_3.htm

كلمة للأخ جورج بابانا  تحت عنوان ” رد على كل من ادعى ” بالتحريف والتزويرلكتاب ” القوش عبر التاريخ

للمطران يوسف بابانا الطبعة الثانية – الحلقة الأولى .

نزار ملاخا

وانا أرد عليه بالقول : ــ أخي الكريم جورج، ولماذا هذا الإنفعال من كلام الحق ؟ إن كان عنك كلام غيره قلهُ ولا تخف، أما مسألة كنا وكان أبي ونحن وما زلنا، فهذا كلام تجاري لا ينفع ولا يضر، وكلامك كله كان وكما يقول المثل العراقي ” بالريش ” أي لم تصب كبد الحقيقة، وأبتعدت عن المرمى كثيراً، أما لأنك لا تستطيع أن تبرر واقعة التزوير، أو أنك تريد تبرئة نفسك مما حدث بأدلة باهتة ضعيفة غير ذات فائدة، لا سيما وأن العالم كله قد وقع على حقيقة التزوير، أما الغاية منه فالله وأنتم العارفين سبب ذلك،

أخي العزيز لقد وجهت سهامك لكل منتقديك، واعتقد أنتقدوك نقداً حقيقياً بناءَ ، الجميع وقف على حقيقة التزوير الذي جرى في كتاب ألقوش عبر التاريخ، وأنا أحد الأشخاص الذين يملكون النسخة القديمة من الكتاب المذكور، نعم تدخلون مستجدات هذا مقبول، اما إستحداث تغييرات في صلب الموضوع فهذا مرفوض،

لقد ذهب جنابكم الكريم بعيداً وتبين أنكم تحاولون الخروج من المأزق الذي وثعتم فيه، أو الذي وضعكم فيه صاحب الإمتياز الأغا سركيس، او سركيس أغا جان، لا فرق فالإثنان واحد، لقد ذهبتم بمثلكم بعيداً، الحديث هو عن تزوير وقع في كتاب ألقوش عبر التاريخ لمؤلفه المرحوم المطران يوسف بابانا، وانتم تستشهدون بكتاب كلدو وآثور لمؤلفه المرحوم المطران أدي شير، والأخ المهندس الكلداني فادي يعقوب وبقية الأخوان لم يناقشوا أحد على هذا الكتاب ، اليس هذا تخبطاً ؟ أليس هذا تهرباً من حقيقة واقعة ؟ نطلب منك أن تفند ما جاء بالتقرير المصور للأخ المهندس الكلداني فادي يعقوب، لا أن تأتي لنا بمثل من كتاب آخر، لم يناقشك أحد على كتاب كلدو وآثور، الموضوع الدائر النقاش حوله هو كتاب ” القوش عبر التاريخ ” لماذا نقول عن تفنيد الأستاذ المهندس الكلداني فادي يعقوب أنه حقيقة وليس خداع ؟ السبب هو يا جناب الأستاذ، أن الأخ المهندس الكلداني فادي لم يأت بجديد من عنده، بل جل ما قام به من عمل هو تصوير النسخ القديمة من الكتاب مع تصوير النسخ الجديدة من الكتاب ، ومن له أذنان للسمع فليسمع، لسنا عميان أيها الأخ، ولستَ انت الوحيد الي يرى ، إنصحكم نصيحة لوجه الله، إن اردتم أن نصدقكم ويصدقكم العالم، نتمنى أن تقولوا بأن هذه الطبعة الجديدة مزورة وما ورد فيها لم نتفق عليه، بل وضعه صاحب الإمتياز من عنده، لغاية في قلبه، أو أن تصوروا لنا نفس النسخ من الكتاب القديم والكتاب الجديد، وهناك يمكن أن نتحقق من صحة اقوال المهندس الكلداني فادي، أما أن نلقي التهم جزافاً على صاحب الحق ونقول له أنت باطل ، فهذه شهادة الشيطان، ولا يمكننا أن نفعلها نحن الكلدان . أتمنى أن لا تلعبوا خارج الملعب، ركزوا على ما جاء في مقال الأستاذ فادي ، لقد قال أنه تزوير، ولم يكتفِ بذلك، بل أرفق واستشهد بما جاءت به الطبعتين، إن كنتم أنتم الصادقونفنّدوا كلامه بالصور وإلا فإن السكوت خير من الكلام وهو يستر كثير من الأمور.

نتمنى أن نسمع في الحلقة الثانية المفيد والمهم وسيكون لنا رد إن شاء الله .

 

عن الكاتب

نزار ملاخا
عدد المقالات : 298

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى