رئيس قائمة “الحركة الاشورية” يهاجم كنا ويحتج على معاداة الكورد بترك منصبه


نادي بابل

 

شفق نيوز/ كشف سالم توما رئيس قائمة الرافدين للحركة الديمقراطية الاشورية وهو ايضا عضو المكتب السياسي للحركة استقالته من القائمة ومن الحزب ايضا لرفضه معاداة الشعب الكوردي.

وقال توما لـ”شفق نيوز” “نحن لم نكن نرغب باعادة ترشيحنا الا انه بسبب رغبة جماهيرنا وأبناء شعبنا في الحركة الديمقراطية الاشورية بان ارشح نفسي مرة اخرى، الا انه بعد تحديد رئاسة القائمة على اساس معاداة كوردستان واتهمت بالتعاون ومجاملة الكورد وعدم معاداتهم”.

وتابع “وهذا يعتبر حسب معايير المكتب السياسي عيبا فلذلك قررت الانسحاب من قائمة الرافدين واعتزال العمل السياسي واستقالتي من الحركة الديمقراطية الاشورية من اليوم”.

واكد توما بالقول “المكتب السياسي كان له هذا الدور وما يؤسفني ان السكرتير العام (يونادم كنا) ارضخ لضغوط واصوات المكتب السياسي الذي انتهج هذا النهج المبني على اساس الحقد والكراهية ضد مكون كبير وهو المكون الكوردي في اقليم كوردستان”.

ولفت الى انه “بدلا ان يلجأ الى طرق التعاون والتنسيق والعمل المشترك والتعايش والتاخي فتم تحديد رئاسة القائمة على اساس المعاداة للكورد وبالاخص الحزب الديمقراطي الكوردستاني فلم اقبل على نفسي ان اكون عضوا في هذه القائمة فلهذا السبب اعلنت استقالتي من خلال الصحافة من الحركة الديمقراطية الاشورية بعد عمل في الحركة استمر لمدة 21 سنة وشهر”.

واوضح انه سيبقى في البرلمان كعضو لحين انتهاء الدورة البرلمانية الحالية.

يذكر ان توما رئيس كتلة الرافدين في برلمان كوردستان العراق.

ع ب/ م ج

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7500

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى