د.حبيب تومي الوطني الأصيل والكلداني الغيور … وداعاً


مؤيد اسطيفان هيلو
مؤيد اسطيفان هيلو

        ينعى رئيس وأعضاء الهيئتين التنفيذية للإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان،الى شعبنا العراقي ولأمتنا وشعبنا الكلداني العظيم،المناضل الوطني الكبير والرائد القومي الكلداني الأصيل الدكتور حبيب تومي أول رئيس لإتحادنا في دورته الأولى والذي إنتقل الى الأخدار السماوية هذا اليوم الثلاثاء 1/12/2015…يعجز القلم أن يوفي حق هذا الرجل الكبير،لقد كان قامة كلدانية باسقة في خلقه ونشأته ونضاله،صاحب موقف وحجة،غزير في كتاباته ومقالاته،متواضع مُحب للجميع حتى مع الذين إختلفوا معه وخاصة في الشأن القومي،معتدل في طروحاته،لا يَمُل من الكتابة والردود في مواقع شعبنا الساسية والثقافية مقارعاً الحجة بأقوى منها بهدوء وصبر يُحسد عليه…إن رحيل هذه الشخصية القومية في هذا الزمن الصعب هي خسارة كبرى لشعبنا وأمتنا الكلدانية…لقد كان الراحل الكبير متنقلاً بين المهجر محل إقامته والوطن الأم وبلدان الإنتشار لا يهدأ له بال حاملاً قضية وهموم شعبه الكلداني في أية جهة حل بها…أن الوطنية العراقية ستذكره في أنصع صفحاتها حين كان يقارع النظام الدكتاتوري في ستينات القرن الماضي في جبال العراق الشماء،أما القوميون الكلدان فمكانته في أفئدتهم جميعاً وسوف ينهلوا من تراثه الوطني والقومي ويسيروا على خطاه الحكيمة لنصرة الحق والحفاظ على الإسم الكلداني الأصيل الذي نذر نفسه من أجله.

   المجد والخلود لرفيق درب الوطن والقومية الراحل الكبير د.حبيب تومي.

   العزاء الحسن لإفراد عائلته في الوطن والمهجر

   ستبقى ذكراك في قلوبنا وضمائرنا ما حُييّنا،حبيب تومي … وداعاً.

 

                              مؤيد هيلو … سكرتير الإتحاد

                                        1/12/2015

عن الكاتب

عدد المقالات : 54

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى