توجيه تهمة الردة لمدعى النبوة الذى يزعم أنه “السيد المسيح “


نادي بابل


زعيم المؤتمر الشعبى السودانى الدكتور حسن الترابى

الخرطوم (أ.ش.أ)


وجهت إحدى محاكم الجنايات بالخرطوم تهمة “الردة” لسليمان أبو القاسم الذى يزعم أنه السيد المسيح والمهدى المنتظر، إضافة إلى 16 من أتباعه، وشطبت الاتهام فى مواجهة عامل بناء تراجع عن أقواله.

وأبلغ أبو القاسم، المحكمة، بأنه عيسى ابن مريم وبعث رسولا لبنى إسرائيل ومهديا ومجددا لهذه الأمة، ولديه من الأدلة ما يثبت، وأكد أنه يؤمن بالشهادة وسيقتل الدجال المسيح، وهو الرئيس الأمريكى باراك أوباما – على حد زعمه.

من جانبهم، أكد بقية المتهمين بأن قائدهم “المتهم الأول” هو يسوع المسيح وبعث مهديا لهذه الأمة، ووجهت لهم المحكمة تهمة الردة.

ورد محامى الدفاع، محمد أحمد الأرباب، على المحكمة بأن نص مادة الردة لا ينطبق على المتهمين، ولديه شهود دفاع يؤكدون ذلك، وهم زعيم المؤتمر الشعبى الدكتور حسن الترابى ومستشار الرئيس أحمد على الإمام رئيس مجمع الفقه الإسلامى، وحددت المحكمة جلسة بعد غد الخميس لسماع شهود الدفاع.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7492

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى