تقرير عن لقاء الاتحاد الكلداني الاسترالي في فكتوريا بإدارات المؤسسات الكلدانية في الولاية


نادي بابل

نظم الاتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا يوم الاحد المصادف 21 اب 2011 لقاءاً موسعاً لإدارات الجمعيات و الأندية الكلدانية في ولاية فكتوريا
في البداية رحب السيد لؤي بوداغ سكرتير الاتحاد بالحاضرين و شرح لهم تفاصيل و فقرات هذا اللقاء ، ثم القى السيد ميخائيل الهوزي رئيس الاتحاد كلمة  الهيئة الإدارية للإتحاد متمنيا للحاضرين ولجمعياتهم وانديتهم الموفقية و النجاح ، و أكد على أهمية تواصل هذه المؤسسات مع الإتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا من اجل خدمة الكلدان و تفعيل دورهم في الولاية.

ثم عرّف جميع الحاضرين بأنفسهم و مواقعهم في مؤسساتهم.
ثم قرأ الاخ جورج داود مستشار الإتحاد الاهداف الرئيسية للاتحاد التي من اجلها تم تأسيسه قبل ست سنوات شارحا تفاصيلها.

كما قدم السيد يوحنا بيداويد رئيس اللجنة الثقافية في الاتحاد تقريراً مفصلاً عن النشاطات والانجازات الاتحاد خلال السنوات الماضية ، موضحا دور الإتحاد الرئيسي في الاهتمام بالهوية الكلدانية من جانبها الثقافي والتاريخي والاجتماعي ، وكذلك تعريف الكلدان بالقوانين الأسترالية وتركيبة المجتمع الاسترالي لهم.

وقد فسح المجال امام الحاضرين لتقديم مقترحاتهم و أسئلتهم و استفساراتهم عن الأمور التي تهم الإتحاد و الشعب الكلداني في استراليا عموماً. وقد أجاب على الأسئلة كل من السيد سعد توما نائب رئيس الإتحاد و الدكتور عامر ملوكا سكرتير الإتحاد و السيد ناصر عجمايا عضو اللجنة الثقافية للإتحاد.

في الختام اثنى الحاضرون على مسيرة الاتحاد واعضائها وما قدموه خلال الفترة الماضية ، وطلبوا منهم الاستمرارفي تقديم الخدمات لجميع المؤسسات الكلدانية، كذلك تنشيط دور الاعلام في الاتحاد كي تصل الاخبار لجميع اعضاء جميع الاندية والجمعيات.  كان ابرز ما ذكره الحاضرون هو مسألة الاهتمام باللغة الام ومستقبل الهوية الكلدانية لدى ابنائهم.

لجنة الثقافة والاعلام
الاتحاد الكلداني الاسترالي في فكتوريا






]

































عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى