تصريح وزير الهجرة الاسترالي لجريدة العراقية الاسترالية: نسبة المقبولين من العراقيين تصل 70% من حجم الطلبات المقبولة لهذا العام


نادي بابل

تصريح وزير الهجرة الاسترالي لجريدة العراقية الاسترالية: نسبة المقبولين من العراقيين تصل 70% من حجم الطلبات المقبولة لهذا العام


النسبة العالية منها للمسيحين تصل 56% والاخرى للصابئة المندائيين 14%.

سيدني، العراقية، موفق ساوا:


استقبل وزير الهجرة الاسترالي كريس باوين في مكتبه يوم الجمعة المصادف  26/08/ 2011  سيادة المطران مار جبرائيل كساب والوفد المرافق لسيادته المكون من الاستاذ سمير يوسف عضو اللجنة المركزية للمجلس القومي الكلداني. مسؤول استراليا ونيوزلندا، والاستاذ موفق ساوا رئيس تحرير جريدة العراقية.

وقد جرى خلال اللقاء تبادل وجهات النظر والتباحث بين الوزير وسيادة المطران حول اخر المستجدات الخاصة بقضايا اللاجئين والاجندة القادمة التي من المقرر ان تتبعها الوزارة في التعاطي مع هذا الملف البالغ الحساسية والذي يمثل للجالية العراقية اهمية قصوى نظرا للاوضاع الاستثنائية التي يمر بها العراق وانعكساتها على ملف حقوق الانسان العراقي بشكل عام وملف حقوق الاقليات العراقية بشكل خاص والتي جعلت الكثير من هؤلاء يعيشون حياة طارئة ببعض دول جوار العراق مما يتطلب النظر لهم ولقضاياهم بحالة انسانية تتماشى مع قوانين دولة العدالة والمحبة استراليا.

ثم رد الوزير الاسترالي على سيادة المطران مؤكدا ان الوزارة تنظر لهذه القضايا باهمية قصوى والاحصائيات تؤكد ان نسبة المقبولين من لاجئي الشرق الاوسط وبالاخص العراقيين نسبة عالية وهي بارتفاع دائم تصل لقرابة الـ  70% من حجم الطلبات المقبولة لهذا العام وذلك لأن استراليا لديها معرفة حقيقية بالاوضاع الاستثنائية التي تمر بها هذه الشعوب وتسارع التداعيات السياسية بالمنطقة تلقي بظلالها على ملف حقوق الانسان بهذه الدول.

النسبة العالية منها للمسيحين تصل 56% والنسبة الاخرى للصابئة المندائيين 14%. (وهو اول تصريح للعراقية الاسترالية).

ثم ناقش الوفد مع السيد الوزير الدعوة للدعم الاسترالي لمطالب الشعب الكلداني السرياني الاشوري باستحداث محافظة خاصة لمسحيي العراق في منطقة سهل نينوى على ان تشمل هذه المحافظة بقية المكونات التي تعيش بها لتكون جدار امن من الهجمات الارهابية التي يتعرض لها ابناء الاقليات فيما يلقى هذا المشروع بدعم احزاب كبيرة لها ثقلها بالعملية السياسية العراقية كما صرح بذلك السيد سمير يوسف لجريدة العراقية بعد نهاية الحوار مع الوزير بان التحالف الكوردستاني ودولة القانون وكتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري وحزب الدعوة الاسلامي يؤيدون هذا المشروع ويدعمون قيامه، ثم ودع الوزير الاسترالي سيادة المطران مار جبرائيل كساب وشكره على زيارته والحوار الناجح الذي دار خلال اللقاء.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى