تسليط الضوء داخل الأذن يساعد على التخلص من كآبة الشتاء


نادي بابل

مع بدء قصر النهار وطول الليل في فصل الشتاء يسعى من يعانون من الاكتئاب الموسمي للتفتيش عن طرق تقودهم إلى أشعة الشمس لكن قد يكون هناك وسيلة أسهل ليشعروا بالابتهاج وهي تسليط ضوء خفيف يوميا داخل قناة الأذن. وذكر أن شركة “فالكي” صنعت جهازا يستخدم لبث الضوء داخل الأذن جرت تجربته بالتعاون مع جامعة “اولو” الفنلندية ليتبين أن الضوء المسلط عبر الأذن يمكن أن يساعد الأشخاص على التخلص من كآبتهم الموسمية.

تسليط الضوء داخل الأذن يساعد على التخلص من كآبة الشتاء
جهاز”فالكي” يستخدم لبث الضوء داخل الأذن

ويعاني واحد بين كل 4 بريطانيين من الاكتئاب الموسمي الذي يتسبب به عدم تلقي الدماغ لما يكفي من الضوء نهارا لتحفيز هرمون السيرتونين المسؤول عن ضبط المزاج. وقال مؤسس شركة “فالكي” وكبير علمائها جوسو نيسيلا إن “التجربتين الإكلينيكيتين تظهران أن بث ضوء خفيف عبر قناة الأذن إلى مناطق دماغية حساسة تجاه الضوء يمنع بشكل فعال ويعالج الاكتئاب الموسمي”، وذلك نقلا عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقال الباحث في جامعة أولو تيمو تاكالا إن “هاتين التجربتين أظهرتا أن الضوء الموجه إلى الدماغ عبر الأذن هو طريقة مستقبلية مهمة لمعالجة الاكتئاب الموسمي”. وتبلغ كلفة الجهاز 185 جنيه إسترليني (252 دولارا)، وهو يشبه جهاز الـ (آي بود)، لكن السماعات تبث الضوء عوضا عن الصوت.

تسليط الضوء داخل الأذن يساعد على التخلص من كآبة الشتاء

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى