بعد انتظار دام أكثر من عام – شمس الأمل تشرق على العراقيين في السويد لينعموا بجوازات سفر بعد صبر طويل


نادي بابل

السويد / سمير ناصر ديبس

شبكة الاعلام العراقي في الدنمارك

وأخيرا شرقت شمس الأمل على أبناء الجالية العراقية في السويد وحصولهم على جوازات سفر بعد عناء امتد لأكثر من عام من الصبر والترقب والانتظار ، وقد أثلجت صدور العراقيين بعد سماع خبر وصول الوفد المتخصص  من وزارة الداخلية العراقية من بغداد الى مقر السفارة العراقية في ستوكهولم لتثبيت المنظومة الخاصة بترويج معاملات طالبي الجوازات الالكترونية الجديدة من النوع ( A  ) وكافة الاجهزة الملحقة بها …  ويضم الوفد مجموعة من الخبراء من المديرية العامة للجوازات والذي سيقوم بمهمة تدريب كادر القنصلية على استعمال هذه الاجهزة .

وقال سفير العراق في مملكة السويد الدكتور حسين العامري في حديث خاص ل ( شبكة الاعلام العراقي في الدنمارك ) بالتعاون بين وزارتي الخارجية والداخلية تم بعون الله تشغيل منظومة إصدار الجوازات المقروءة آليـاً داخل السفارة بتاريخ 21/5/ 2011 وبشكل تجريبي وحرصاً من السفارة على تنظيم سير العمل  واِنسيابيتهِ ، تـود السفـارة توضيح بعض النقاط المهمة الى أبناء الجالية العزيزة راجين الالتزام الحر في بهذه التعليمات خدمة للصالح العـــــــام مشيرا الى انه تم تشكيل لجنة خاصة برئاستنا وعضوية موظفي السفارة لغرض جدولة وتنظيم الجداول اليومية الخاصة بطلبات إصدار الجوازات العراقية للمواطنين وحسب تاريخ تقديم الطلب لكل مواطن وحسب الأسبقيات المُتبعة ، وستكون الأولوية للمعاملات التي قدمت الى السفارة وتم أعادتها من قبل وزارة الداخلية (المعاملات الموقوفة) لغرض جردها وإنجازها بأسرع وقت ممكن، كما ستقوم السفارة بالاتصال وحسب الجداول بالمواطن لتحديد موعد تقديم المعاملة وبأسرع وقت ممكن.

وأوضح السيد السفير بعد اتصال السفارة بالمواطن وتحديد موعد له عليه مليء اِستمارة جديدة لطلب الجواز بنفسه وعليه جلب كافة المستمسكات الثبوتية الأصلية والمصورة (ملون) بشكل واضح  (هوية الأحوال المدنية وشهادة الجنسية العراقية)   وحسب النموذج الموجود في السفارة …وتوضع المعاملة كاملة داخل فأيل ورقي (لا يستعمل أي فأيل شفاف) وتقدم الى موظف الاستلام، موكدا بعد أكمال المعاملات المتوقفة سيتم تشغيل نظام حجز المواعيد وسيتم أعلام المواطن بذلك وبأسرع وقت ممكن،  وستكون آلية التقديم على الجواز حسب نظام حجز المواعيد وعلى كافة المواطنين الالتزام  بذلك حرفياً.

وقال السيد السفير استنادا لتعليمات وزارتي الخارجية/الدائرة القنصلية ووزارة الداخلية وفي حال قيام المواطن بتقديم مستمسكات غير أصولية سيتم سحب المستمسكات وحرمانه من أية معاملة قنصلية داخل السفارة وسيحرم من التقديم على أية معاملة لإصدار الجواز في المستقبل ومن كافة البعثات العاملة في الخارج حيث ان النظام الحالي يمكنه التعرف مباشرة على المستمسكات الغير أصولية وحجب اسم المواطن مباشرةً راجين التعاون في هذا المجال ، موضحا انه لايجوز تقديم استمارة مصورة حيث ترفض من قبل النظام .

http://www.iraqi.dk/news/index.php?option=com_content&view=article&id=23489:2011-05-24-18-13-22&catid=124:2009-08-03-21-24-38&Itemid=380

عن الكاتب

عدد المقالات : 7502

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى