بطريرك روسيا يصلي وسط موسكو دفاعاً عن الكنيسة الأرثوذكسية


نادي بابل


بطريرك روسيا يصلي وسط موسكو دفاعاً عن الكنيسة الأرثوذكسية


موسكو – وكالات

ترأس البطريرك كيريل، بطريرك موسكو وسائر روسيا، يوم 22 نيسان موكب الصليب في محيط كاتدرائية المسيح المخلّص بموسكو في مراسم أطلق عليها “الصلاة دفاعاً عن الكنيسة الروسية ومقدساتها واسمها الطيب”.
وشارك في المراسم المقامة في ساحة الكاتدرائية 65 ألف شخص من سكان موسكو والمناطق الروسية الأخرى.
وحمل المشاركون في الموكب إيقونات تعرضت للتدنيس في فترات مختلفة، بدءاً من عشرينيات القرن الماضي ووصولا إلى عام 2012 الذي شهد سلسلة من الهجمات وأعمال التدنيس للمقدسات المسيحية في روسيا.
وبعد انتهاء الصلاة ألقى البطريرك الروسي عظة إلى المؤمنين، قال فيها أن موجة المعاداة للمسيحية التي شهدتها روسيا مؤخر لا تقارن من حيث شدتها مع القمع الجماعي الذي تعرضت له الكنيسة الروسية الأرثوذكسية قبل عشرات الأعوام، إلا أنها دليل على وجود قوى منظمة ذات موارد مالية وإعلامية تهدف إلى النيل من المسيحية.
وكانت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية قد تعرضت لانتقادات في وقت سابق بحجة علاقاتها الوثيقة بفلاديمير بوتين الذي فاز في الانتخابات الرئاسية في آذار الماضي.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى