بابا الفاتيكان : المرضى والمعاقون أحباب الرب


نادي بابل

مدريد، 20 أغسطس/آب (إفي):

قال بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر اليوم أمام مرضى ومعاقين من الاطفال والشباب بانهم أحباب الرب، وان الحياة تكون أيضا عظيمة عندما يتعرض الانسان فيها للمعاناة.وأكد بابا الفاتيكان الذي يرزو إسبانيا حاليا ان المجتمع يحتاج المرضى والمعاقين لانهم يساهمون في “بناء حضارة الحب”.واغلقت المداخل الثلاثة إلى ساحة كواترو بينتو بضواحي مدريد امام الاقبال الموسع من الحجاج الكاثوليك لحضور قداس اليوم السبت الذي يرأسه البابا بنديكت السادس عشر.
وذكرت مصادر من الهيئة المنظمة للقداس ان الشرطة قررت الاغلاق المؤقت للمداخل وانها يمكن ان تفتحها بعد ذلك، لكنها لم تستبعد ان يجبر التدفق البشري في اغلاقها بشكل نهائي.

وتأتي زيارة البابا إلى إسبانيا التي تمتد إلى 21 من الشهر الجاري في اطار الاحتفال باليوم العالمي للشباب.
واثارت الزيارة انتقادات كبيرة من قبل العلمانيين بل وحتى بعض المسيحيين، بسبب اعتراضهم على إنفاق الأموال الحكومية لتأمين الزيارة ومراسمها، في الوقت الذي تمر خلاله إسبانيا بأزمة عميقة. (إفي)

عن الكاتب

عدد المقالات : 7492

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى