امين حزب الديمقراطي الكلداني ابلحد افرام ل‍(المواطن):-الاقليات تشعر بالتهميش والغبن حتى في التعيينات


نادي بابل

بغداد – علاء فاضل

دعا امين عام الحزب الديمقراطي الكلداني ابلحدا فرام

الحكومة الى الالتفات الى وضع الاقليات في العراق بسبب

التهميش الذي تعاني منه.


وقال ابلحدا لـ(المواطن)امس:”ان الاقليات في العراق مهمشة

من ناحية القومية والعرق وتعاني من ذلك كثيرا”واضاف”ان

هذه الاقليات تم استهدافها من قبل الارهاب وتعرضت للعنف

منه”وواصل”مايؤسف له ان الاقليات مهمشة وتشعر

بالاقصاء والغبن ليس من الناحية السياسية بل حتى من

ناحية التعيين في الوظائف الحكومية والخاصة”وتابع”ان

التقارير الدولية التي تصدر بهذا الشان فيها مصداقية لانها

مستقاة من المواطنين في هذه الاقليات”داعيا الحكومة

للالتفات الى هذه الاقليات باعتبارهم عراقيون”وكشف تقرير

دولي صدر مؤخرا عن الدول التي تتعرض فيها الأقليات

للخطر الحقيقي وكما مبين في الجدول المرفق والذي تبنته

المنظمة على موقعها الرسمي الخاص بحقوق الأقليات في

العالم.حيث أن التقرير يسلط الضوء على الدول التي تزداد

فيها نسبة تعرض الأقليات للخطورة فأن قلة اهتمام هذه الدول

بواقع الأقليات جعلتها تتبنى الصدارة في هذا الجدول في مجال

مواجهة هذه الأقليات للتهديد الحقيقي. فبالرغم من أنه قد

تمت مناقشة هذا الأمر في عدد من الدول مثل العراق

والسودان والصومال وأفغانستان إلا أن أانتهاكات حقوق

الأقليات مستمرة بما فيها القتل الجماعي.وبالرغم من

الادعاءات بشان التقدم الأخير إلا أن العراق والصومال

والسودان يحتلان المراكز الثلاثة الأولى في هذا المجال.ففي

العراق يعد تراجع مستوى العنف وبروز تكتلات سياسية

كبيرة في الانتخابات الأخيرة باعثة للأمل لكن التوتر الحاصل

بين العرب والكورد حول المناطق المتنازع عليها في شمالي

العراق يشير إلى أن نينوى وكركوك هي من اخطر المدن

العراقية.حيث تعيش أكثر الأقليات الصغيرة في هذه

المناطق,كلدان وأشور,الشبك,التركمان والايزيدية حيث

تعرضوا لهجمات عنيفة في السنة الماضية وأستمر بقاؤهم

تحت التهديد بالنزوح الجماعي


http://www.almowatennews.com/news_view_16741.html

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى