المهندس العراقي المقتول بفرنسا ذو صلات عائلية بـ”صدام”


نادي بابل

قالت صحيفة ( تلغراف ) الهولندية ان سعد الحلي الذي قتل مع عدد من إفراد أسرته في منطقة أنسي شرق فرنسا، كان معروفا لدى الاستخبارات البريطانية.

وقالت الصحيفة ان” الحلي كان تحت اشراف جهاز الاستخبارات في بداية الاجتياح الاميركي للعراق العام 2003″.
وعلى رغم ان الصحيفة لم تذكر تفاصيل عن الموضوع الا ان مصدر لم تسمه الصحيفة اكد ان” الاستخبارات البريطانية قدمت له مساعدات خلال تلك الفترة”.

وتابعت الصحيفة ” ليس معروفا فيما اذا كان الحلي قد استجاب لضغوط الاستخبارات البريطانية بغية التعاون معها في مجال الحصول على المعلومات عن بلده العراق”.

ونقلت الصحيفة عن (ديلي ميل) البريطانية قولها ” الحلي الذي اغتيل مع زوجته ووالدتها بعيارات نارية في الرأس، كانت لديه روابط عائلية مع نظام الرئيس صدام حسين، مما جعل رجال الاستخبارات يراقبون منزله في قرية كلاي غيت بمقاطعة ساري”.

وقالت الصحيفة ان أحد جيران الحلي ويدعى فيليب مورفي صرح بان” الشرطة البريطانية حاولت استخدام ممر منزله للتجسّس على مهندس الطيران العراقي الأصل”.

وبحسب مورفي فأن “رجال الشرطة البريطانية كانوا يجلسون في سيارتهم طوال اليوم وهم يراقبون منزل الحلي”.
والحلي مهندس لدى شركة للتكنولوجيا الفضائية والأقمار الصناعية في مدينة غليفورد، وامتلك شركة لتصميم الكمبيوتر أسّسها العام 2001.

وهزت جريمة قتله مع عدد من افراد اسرته بريطانيا وفرنسا، وذكرت تقارير ان” جميع القتلى حاصلون على الجنسية البريطانية وقضوا قتلاً برصاص مسدس أوتوماتيكي استخدمه مجهول قبل أن يلوذ بالفرار” حسب بيان من الشرطة الفرنسية.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى