المطران وردوني وأول توضيح لرسالته إلى الأب نـوئيل ـ الحـلقة الخامسة


مايكل سيبي
مايكل سيبي

 

تعـلمون أنّ أبرشيات الخارج منـظمة وإدارتها أفـضل بكـثير ، وواضح أمامكم أنّ كـنيسة المهجـر هي  صمام أمان لأبرشيات الداخل …… من ناحـية أخـرى نعـلم أنّ هـناك كهنة لم يعـيَّـنـوا بحـسب الـقـوانين ، والبعـض الآخـر غادر بسبب ظـروف البلـد أو لأسبابهم الخاصة ، ولكـن الحاجة تـدعـونا إلى إحـتضانهم وإحـتواء الجـميعمن أجـل خـير المؤمنين في الكـنيسة !! ……

(( وليس إجـبارهم عـلى الرجـوع إلى العـراق كما كان البطريرك يطلب منهم )) !! ….. وللقارىء العـزيز نـقـول : إنْ كان لـديك إعـتـراض عـلى الفـقـرة أعلاه بشأن أبرشيات الخارج ، أكـتبه لـنـقـرأه بـدون لـف ودوران ، ولا إنـزلاق اللسان ! .

**************************

إنه لأمر ملفـتٌ للـنـظر أن نـرى المعاون البطريركي سيادة المطران وردوني يقـبـل أن يصبح أداة سهـلة بـيـد البطريرك ساكـو يستخـدمه حـيث يشاء ويكـلفه بمَهَـمات لا حاجة إلـيها أصلاً ــ بعـد التـقاعـد القانـوني لـلمطران سـرهـد جـمـو ــ وتجـنبه الحـوار والـتـفاهم معه بأنّ هـناك مَن يمكـنه سـد الشاغـر بسهـولة وسرعة وكـفاءة عالية متمثـلة بمن هـو أقـرب وأدرى بشعاب سان ديـيـﮔـو وحـيثياتها وأبناء رعـيتها ، وموَفـرين التكالـيف المادية فلا كـتابنا ولا كـتابكم ، كما أن سيادة وردوني لم يسأل البطريرك ــ ولا سأل نـفـسه ــ لماذا إخـتاره هـو بالـذات ( ومسألة الثلاثة أسماء غـير مقـنِعة وإنْ كانت نـظامية ) ، من جانب آخـر إذا كان وردوني عـزيـزاً عـلى بُـطـين قـلب البطريرك ساكـو ويعـمل معه في بغـداد وكـسَبَ ثـقـته ، لماذا لم يشاركه في لجـنة تحـقـيق إخـتلاسات أبرشيتي بصرة وبغـداد ؟ أنا أذكـر هـذا عـسى أن يـكـون درساً لغـيره مستـقـبلاً .

في رأيي ، إن سيادة المطران وردوني لم يُعارض صاحـب الجلالة والغـبطة في تـكـلـيفه له ، لأجـل ( ﭼـفـيان شـر نـتائج التحـقـيقات ، هـو وغـيـره … رغـم مقـولة2013 الشجاعة والمُـدوّية !) ثم قـد يكـون سيادته من بـين الجماعة الـذين يُحاكـون البطريرك ويقـتـفـون أثـره بصمت دون أنْ يُـسمِعَـنا صوت وقع خـطواته ، شأنه شأن آخـرين عـبالهم إحـنا نايمين !! وعـليه فإن البـطريرك رأى فـيه خـير مَن يستـطيع إنجاز المهام الخاصة العالقة في ذهـنه والتي سلبته راحـته وسبّـبتْ له أحلاماً مزعـجة قـضّـتْ منامه بـدليل الإرتباك الـذي يَـظهـر عـليه أثـناء مقابلاته .

المهم نرجع إلى موضوعـنا حـين كـتب المطران وردوني رسالة بصفـته ــ مـدبّـراً رسـولياً ــ إلى الأب نـوئيل بتأريخ 24 حـزيـران 2016 أنـشر صورة جـزء مهم منها :

   

لـقـد إكـتـشفـنا أنّ البطريرك ساكـو ليس ملـزماً أن يأخـذ بتـوجـيهات مجـمع الكـنائس الشرقـية بل يمكـنه التمرد عـليها حـين يشاء وهـو خـبـيـر بالـتمـرّد ! بـدليل إلـتـزامه برسالة المَجـمع الخاصة بالأب نـوئيل ورفـضه غـيرها ، عـلماً أنّ جـميعها تهـدف إلى خـير الكـنيسة وخـدمة أبناء رعـيتها ؟ أليس ذلك يعـني أن قـراراته مزاجـية تعـكـس تـراكـمات أحـقاده الشخـصية وأكـداساً من عُـقـده الـنـفـسية ؟ إذن من حـقـنا أن نـسأل :

حـين كان المطران سـرهـد جـمـو يرحـب بتـوصيات المجـمع الشرقي ، لماذا كان البطريرك يـدّعي بأن المطران سـرهـد ليس يلـتـزم بها ؟ عـفـية عـلى هـكـذا ــ أبـو الآباء ــ في الكـنيسة الكـلـدانية .

في  الحـقـيقة ومثـلما كـتبتُ سابقاً ، لم يكـن مجـبراً عـلى قـبـول منـصب البطريركـية ذي الـتـركة الـثـقـيلة نـظراً لحالته الصحـية بإعـتـرافاته الإذاعـية ! بل يصلح مستـشاراً رَزناً بعـيـداً عـن الصخـب عـنـد شـيوخ الحـشـود العـشائرية أو مكاتب وزارية أو سفارات أجـنبـية فـيـؤدي واجـبه بمهـنية عالية … خاصة له خـبرة عـضوية مجـلس المحافـظة الموصلية يـومَ تـصافح مع قـوات المحـتـل الأجـنبـية .

أما العـلة الغـريـبة الثانية التي إدّعاها سيادة المطران وردوني منـذ مجـيئه إلى الأبرشية هي ــ تـصرفات الأب نـوئيل الشخـصية ــ …. وحاشا المطران فإني أرى في هـكـذا تهْمَة ( سذاجة عـفـوية ) فـنتساءل ! هل أتيتَ من بغـداد وأنت مُـتحـمّل عـليه حـسب أوامر المرجعـية ، فـتـراقـبه في كـل حـركة صغـيرة وكـبـيـرة بطريقة إستـفـزازية ؟ .

ما نـوع سلوكـياته التي أغـضبتـك بـدرجة حـتى دفعـتك إلى إخـراجه من الكـنيسة الكـلـدانية ؟ نعـم الكـنيسة بحاجة إلى هـيئة إدارية محـتـرمة ـ أفـقـية ـ ولكـنكم تـتـصرفـون بـدكـتاتـورية وكأن الله منحـكم أرض الكـنيسة وسماءها مُـلكاً صِرفاً بإسمكم لـتستعـبـدون أبناء الرعـية ، فـتـثـيـرون ليس فـقـط أعـصابهم وإنما شرايـيـنهم وأوردتهم الـدمـوية ، متـناسين أنـنا جـميعـنا واحـد في المسيح رب البشرية .

**********************

ثم حُـذِفـتْ تلك الرسالة من الموقع البطريركي ونـشِرَ بـدلاً عـنها تـوضيح أولي بتأريخ 28 تموز 2016 بـرقـم 13981 جاء فـيه :

(( إن إشاعات الطابور العاشر هي ضد الحـقـيقـية فـعـلينا أن نوضح كل شيء لئلاّ تُـنـشر الأكاذيب التي تغـطي الحـقـيقة وتـشكّـك المؤمنين … لـقـد تـمَّ اعـفاء القس نوئيل كوركيس من الخـدمة الكهنوتية في الكـنيسة الكلدانية فـقـط لأنه تكلم كـثيراً وبطريقة غـير لائقة بكاهـن خادم المسيح . لـقـد عـبر حـدود اللّياقة وأهان رئيس كـنيستـنا بكلامه … قـلنا له بأن يُـفـتّـش عن كـنيسة غـير الكـنيسة الكلدانية للعـمل فـيها فـلم نطلب منه العـودة إلى العراق كما قال في وسائل الإعلام فإذا كان صادقاً فـلينـشر الرسالة في الإعلام … كما لا يحـق له قانونياً الإحتـفال بالـقـداس حسب الطقس الكلداني ولا في بـيوت المؤمنين وإن إستمر فسوف تُـتخـذ بحـقه الإجـراءات القانونية كما هي في الحق القانوني ، لأن ما يقـوم به هو زرع الفـتـنة والإنـقسام ونحـن نريد المحـبة والوحـدة )) . إنـتهى

أولاً : بحـثـتُ في الـقـواميس والأخ ﮔـوﮔـل فـلم أجـد مصطلحاً بإسم الطابـور العاشـر ، لـذا لا أعـرف ما هـو هـذا ولا يمكـنـني الـتعـلـيق عـليه .

ثانياً : أتـذكــّـر الكلام المَـكــّي الأول للمطران وردوني !! يقـول : (( نحـن بحاجة  إلى المغـفـرة في كـنيستـنا اليوم ودوماً كـيما نستطيع أن نعـيش الحياة  الروحية عيشاً ملؤه الحـوار الذي بدونه لا نستطيع أن نُرضي الله ونرضي بعـضنا البعض لكي يعم السلام في قـلوبنا ونتهلل بالفرح والسعادة المسيحية )) .

وبعـد أنْ خـلـتْ الساحة وصَـلـُـبَ عـودُ وردوني ، جاء كلامه الثاني المَديني الناسخ لـيقـول : (( عملتُ وسأعـمل ، ولا أحـد يوقـفـني ، لكي اكمل البرنامج الذي وضعـته)) ….

فـهـل يقـصد !!! لا أحـد يـوقـفه عـن عـمل المغـفـرة  والحـوار وزرع السلام !!! أم  لا أحـد يـوقـفه عـن نسخِه كلامه الغـفـراني الأول بالتمام ؟ وهـل هـناك ربط بـين هـذا الكلام ، وإنـزلاق لسانه لـيـوجّه عـبارة نحـو مار ﭘـطرس خـلـيفة المسيح قائلاً (( غـصباً عـنه )) ! ؟؟ ….. أم أنه تـذكــَّـر وتـشجّع بمار ﭘـولس الـذي ــ وبّخ ــ مار ﭘـطرس أمام الجـميع دون أن يكـتـرث لمكانـته ، لأنه كان يستحـق اللـوم ؟ .

ثالثاً : أخي أنا لستُ أدّعي أنّ عـلينا محاكات مار ﭘـولس أو غـيره ولكـني أقـول : مَن يهـين رئيس الكـنيسة أو أي مسؤول ، بالإمكان إتخاذ إجـراء ضده لا يرتـقي إلى درجة الإعـفاء من خـدمته لأنه ليس إلهاً جُـدّفَ عـليه !! ثم هـل أن عـبـوره حـدود اللياقة كلامياً مع رئيس الكـنيسة ، هـو أشـد ذنباً من الإستخـفاف بالـقـداس الإلهي الحاضر فـيه المسيح حـين قام كاهـن بشعـوذة عـملية فاضحة ، يَشـوي الخـطايا عـلى الـفحـم فـوق المـذبح ، فـرجَّـعَـنا إلى عـهـود أشـبه بمحاكم الـتـفـتيش وهم يحـرقـون معارضي الكـنيسة في أكـواخ مغـلـقة المنافـذ ! ؟………. ليش يابا ؟ حـتى تحـتـرق أرواحهم الشريرة ولا تـفـلـت من الـفـتحات ؟ أي إنحـطاط فـكـري هـذا والمسيحـية بريئة منهم .

بشرفـكم ألـسنا جـميعـنا نستهـزىء الـيـوم بتـلك الممارسات التي لا تمـتّ بأية صِلة إلى الـدين المسيحي ، وصاحـبُـنا يجـددها أمام المؤمنين السـذج ــ أكاديميّـيـن ــ والبطريرك يسانـده ؟ … ناهـيك عـن حادثة تسجّـل لأول مرة في تأريخ كـنيستـنا كاهـن يلعـب قـمار عـلـناً …… وأمور أخـرى لا يمكـنـني كـتابتها هـنا !!!! .. أم تـريـدني أن أكـتبها ؟؟؟؟؟ .

مَن منـكـم لم يهـن شخـصاً عـلمانياً أم إكـلـيريكـياً طيلة حـياته ؟ فإذا كان من بـينكم مَن لم يُـبَـكــَّـتْ عـلى خـطيئة ــ فـلـيتـقـدّم ــ ليعـرّفـنا بنـفـسه ويحكم عـلى الأب نـوئيل بإعـفائه من خـدمته ، متـذكــّـرين أنْ في المسيح لا فـرق بـيني وبـينـك ، صغـير وكـبـير ، وثـني ويهـودي …..

رابعاً : هل كان إجـراؤكم رحـيماً وأنـتم تحـتـفـلـون بسنة رحـمتـكم ؟ أين يفـتـش الأب نوئيل عـن كـنيسة غـير كـلـدانية ليعـمل فـيها ؟ هل تـريـدونه أن يـذهـب إلى اللاتين ويرنم معهم ( إينـْـ إيـكــْﭼـيـلــْـسيس ديـوو ) ، أم إلى السريان ويـرتل ( قاديشـو آلاهـو قاديشو حايْـلـْـثـونـو ) طبعاً مع إحـتـرامي لكـل اللهـجات ؟؟ ….

يا أخي ، إنّ العـلة الرئيسية للبطريرك ساكـو هي قـضية أخـرى دفـينة لا ولن يعـتـرف بها !!! هي :

أن الأب نـوئيل كاهـن كـلـداني إبن كـلـداني لغـته كـلـدانية ، قـومي المشاعـر معـتـز بكـلـدانيته وبكـنيسته الكـلـدانية وبتأريخه الكـلـداني ، وحـضرة البطريرك لا يريـد هـكـذا كاهـن ….  فهل بجـرة قـلم تـجـرّدونه من كـلـدانيته وكأنها من خـصوصياتـكم ؟ هل تـفـكـرون بالمنـطـق ؟ .

خامساً : أما منعـكم إياه الإحـتـفال بالـقـداس الإلهي في الـبـيـوت وحـسب الطقس الكلداني ، ذكــَّـرَني بنـفـس قـوانة المطران يـوسف تـوما للأب أيـوب في كـنـدا حـين أبلغه بـذات الأمر الـيـوسفي ، والأب أيـوب لم يكـتـرث لـقـوانـته ، فـقـد أضحّـكـتـموني حـين تعـتـبرون تـلك فـتـنة وإنـقـسام وأنـتم تـتـظاهـرون بصورة روّاد المحـبة ودعاة الـوحـدة وسـفـراء السلام … ولا تأتي عـلى بالكم مسألة رفـض البطريرك ساكـو تـوصية المجـمع الشرقي إلى سيادة المطران شليطا الحـلـو ، بـقـبـول الأب أيـوب في كـنيستـنا الكـلـدانية ! ولا ترَونها فـتـنة ولا تـشـتيتاً ولا تـدرجـونها في باب الحـقـد المقـيت ؟ … أي مقـياس عـنـدكم ، هـل هـو مقـياس ريخـتـر خان في بـيع الرمّان أيام زمان ؟

إن التـوضح السابق المشار إليه والحامل رقـم 13981 قـد حُـذِف أيضاً بعـد ساعات ليحـل محـله تـوضيح جـديـد للمطران وردوني ويحـمل الرقـم 13990 نأتي إليه في الحـلـقة المقـبلة إذا سمح الله إنْ لم يُـنـشَر تـوضيح ثالث .

 بقـلم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني

عن الكاتب

مايكل سيبي
عدد المقالات : 470

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى