القبض على مكسيكي يهرب 18 قردا تحت ملابسه


نادي بابل
وضع روبيرتو القردة داخل صرر صغيرة كما يبدو في الصورة

وضع روبيرتو القردة داخل صرر صغيرة كما يبدو في الصورة

 

مكسيكو، المكسيك (CNN) — ألقت السلطات المكسيكية القبض على مواطن مكسيكي في مطار العاصمة بعد

 أن عثرت على 18 قرداً مخبأة تحت ملابسه، أثناء تفتيشه في الصالة، بعد أن أثار الشبهات إثر عصبيته

 الزائدة.

 

وقال المحققون إن الشبهة دارت حول روبيرتو سول كابريرا زفاليتا، البالغ من العمر 38 عاماً، بعد أن بدت

 عليه العصبية الزائدة إثر سؤال الشرطة له عما ينقه معه.

 

وتبين أن اثنين من قردة “التيتي” الصغيرة كان يحملهما في حزامه قد ماتا، بحسب السلطات المكسيكية في

المطار، بينما نجا 16 قرداً.

 

وأوضحت السلطات أن روبيرتو كان ينقل هذه القردة من العاصمة البيروفية ليما.

 

وجاء في بيان للسلطات الأمنية في المكسيك أنه تم احتجاز روبيرتو على ذمة التحقيق.

 

وقالت الشرطة في مقابلة أجرتها السلطات مع روبيرتو إن الأخير وضع القردة في بداية الأمر في حقيبة، غير

 أنه عاد لاحقاً ووضعها في ملابسه، بحيث لا تتعرض للأذى، كما كان يمكن أن يحدث لو أن الحقيبة مرت تحت

الأشعة الحمراء عند تفتيشها في المطار.

 

ووصف روبيرتو القردة الصغيرة بأنها حيوانات “مدللة” وأنه اشتراها مقابل 30 دولاراً.

 

يذكر أن قردة التيتي الصغيرة تعتبر من الحيوانات المهددة من الانقراض، ولذلك فإنها تخضع للحماية

القانونية، ويقتضي امتلاكها الحصول على تراخيص من الجهات المعنية.

 

وكشفت الصور التي نشرتها الشرطة عن قردة مثبتة داخل أكياس وهي تتلوى داخل صندوق كرتوني.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى