الشهرستاني: العراق خامس اكبر دولة في احتياطي النفط في العالم بـ150 مليار برميل


نادي بابل

 

نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني يشدد على ان الحكومة ستتخذ اجراءات لحماية ثروة العراق النفطية في حال تم تصدير النفط خارج اطار شركة سومو

بغداد/ المسلة:

أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، الاربعاء، العراق خامس اكبر دولة في العالم في احتياطي الغاز الطبيعي، مبينا ان احتياطه يقدر بـ150 مليار برميل، مشددا على ان الحكومة ستتخذ اجراءات في حال تم تصدير النفط خارج اطار سومو.

جاء ذلك خلال خلال محاضره القاها الشهرستاني في المعهد الملكي للشؤون الدولية تشاتهام هاوس في لندن

وقال الشهرستاني في بيان صحافي حصلت “المسلة” على نسخة منه إن “احتياطي النفط في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا يتجاوز 1,2 ترليون برميل وهذا يعني نصف احتياط العالم”، مؤكدا ان “احتياطي العراق يقدر بـ 150 مليار برميل وان انتاج النفط في العراق سيصل الى 4,7 مليون برميل يوميا بحلول سنة 2015 و تسعة مليار برميل يوميا بحلول سنة 2020”

واضاف ان “احتياطي الغاز في العراق يصل الى 280 ترليون قدم مكعب وان ترتيبه هو خامس اكبر دولة في العالم في احتياطي الغاز الطبيعي”، موضحا انه “تم حفر 600 بئر نفط وتم تدريب الآلاف من الكوادر الفنية العراقية العاملة في مجال النفط”.

وبشأن تصدير النفط المنتج في اقليم كردستان قال الشهرستاني ان “الحكومة الاتحادية طلبت من حكومة الاقليم ان يتم تصدير النفط من خلال شركة تسويق النفط العراقية سومو لانها الجهة الوحيدة المخولة بتصدير النفط العراقي”، مشددا على ان “الحكومة ستتخذ اجراءات لحماية ثروة العراق النفطية في حال تم تصدير النفط خارج اطار شركة سومو”.

واشارالشهرستاني الى ان “الحكومة العراقية قادرة على السيطرة في مناطق صحراء الرمادي ومدينة الفلوجة وان مدينة الفلوجة الان مطوقة والحكومة في صدد ارسال المعونات منها الغذاء والوقود والدواء للمدنيين”، مبينا “خشية الحكومة من وقوع هذه المعونات بيد الارهابين”.

من جانبه اكد الوزير البريطاني دعم بريطانيا للعراق في جهود مكافحة الارهاب وانهم مستعدون لتقديم اي مساعدة تطلب منهم.

كما التقى نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني بالبارونة ايما نيكلسن مدير مؤسسة عمار الخيرية ورئيس المجلس العراقي البريطاني التجاري وتباحث الجانبان “سبل تعزيز العلاقات بين البلدين”، مؤكدا ان “العراق حريص على تطوير علاقاته في كل المجالات مع بريطانيا”.

من جانبها استعرضت البارونة “الاعمال والانجازات الانسانية التي قدمتها المؤسسة الخيرية عمار والمجلس العراقي البريطاني التجاري في العراق”، مبينة بـ”انها حصلت على منصب المبعوث التجاري لرئيس الوزراء البريطاني الى العراق”.

وكان الشهرستاني قد التقى على هامش المؤتمرمع منسق شؤون الطاقة الدولية الامريكية السيد كارلوس باسكيوال وتباحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتطبيق بنود اتفاقية التعاون الستراتيجي المبرم بين البلدين.

كما التقى مع وزير شؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا لوزارة الخارجية البريطانية السيد هيو ربرتسن بحضور السفير العراقي لدى لندن, وتباحث الجانبان موضوع الوضع الامني في الفلوجة والانبار.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7500

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى