السفير البابوي في العراق يصل اربيل ويزور ابرشية كركوك الكلدانية


نادي بابل

عنكاوا كوم – كركوك – وائل التون

 
وصل السفير البابوي في العراق الى مطار اربيل الدولي، مساء السبت 22 كانون الثاني

الجاري، قادما من عمان، وكان في استقباله سيادة المطران لويس ساكو راعي ابرشية

كركوك والسليمانية وسيادة المطران بشار وردة راعي ابرشية اربيل الكلدانية.

 
ومن المطار توجه قداسته الى كركوك ليحل ضيفا على مطرانية الكلدان. وفي  صباح الاحد

الماضي، قام سعادة السفير جورجو للينكوا برفقة الاسقف لويس ساكو بزيارة محافظ كركوك

عبد الرحمن مصطفى وحضر اللقاء كل من محمد كمال وقائمقام كركوك جمال صالح.

 
وجرى خلال اللقاء التطرق الى الوضع في كركوك وأهمية الحوار بين جميع المكونات لحل

 المصاعب.

 
واشاد المحافظ بدور الفاتيكان وقداسة البابا في اشاعة ثقافة الحوار والعيش المشترك كما

ثمن دور رئيس اساقفة كركوك في مد الجسور بين جميع مكونات المدينة كما أكد على

التضامن وعلى أهمية  بقاء المسيحيين لمواصلة اسهامهم في بناء العراق مع بقية المكونات.

 
بعدها زار السفير رئيس مجلس محافظة كركوك رزكار علي واعضاء مجلس المحافظة

 وتناولوا  وضع العراق ومدينة كركوك، واكدوا على اهمية مشاركة الجميع في بناء البلد

 ومحافظة كركوك بتفاهم ومحبة وحل المشاكل عن طريق الحوار وليس عن طريق العنف.

 
واكد الجميع على دور المرجعيات الدينية في بث روح المواطنة والعيش المشترك.

 
ثم كان اللقاء في دار المطرانية مع علماء الدين المسلمين شيعة وسنة ودار الحديث حول دور

 رجل الدين في بث روح التلاحم والمحبة واعتماد الخطاب المعتدل  وتفعيل القيم الروحية لدى

 المؤمنين، وتمنوا ان يشكل مجلسا للحوار بين المسيحيين والمسلمين في العراق لمواصلة

اللقاء وازالة الافكار الثابتة والانفتاح على الاخر وقبوله.

 
وفي مساء نفس اليوم اشترك السفير البابوي مع راعي الابرشية في قداس الاحد الذي حضره

وزير البيئة سركون لازار والنائب عماد يوخنا ونائب المحافظ راكان سعيد وابناء الابرشية

حيث اكد السفير على فرحته بلقاء ابناء  شعبنا في كركوك وبعد القداس اقامت الابرشية مآدبه

 عشاء بمناسبة حضور السفيراليها واشترك في هذه الدعوة الوزير سركون لازار والنائب

عماد يوخنا  والآباء الكهنة من مختلف الطوائف المسيحية  في كركوك والمجلس الأبرشي.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7515

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى