الديلي ميل البريطانية: السياسيون العراقيون يكلفون البلد ألف دولار كل دقيقة!!


نادي بابل

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية امس تقريرا من بغداد عن الوضع السياسي العراقي وواضعي سياسته حيث كتبت ان الساسة العراقيين يحصلون على ألف دولار للدقيقة الواحدة دون أن يضعوا قانونا واحدا يهم البلد ويسكنون مجانا في أرقى فنادق بغداد .

وتؤكد الصحيفة في تقريرها “يحصل السياسيون في العراق على أكثر من ألف دولار للعمل لمدة عشرين دقيقة فقط في العام، فقد حصلوا على رسوم بقدر 90.000 دولار وراتب شهري قدره 22.500 وسكنوا أرقى فنادق بغداد مقابل لا شيء يذكر من جانبهم.

و ظهرت الامتيازات الخاصة بهم فيما يخص الفخامة والرواتب، عندما استعد الـ 325 نائبا لعقد الجلسة البرلمانية الثانية منذ انتخابات مارس عام 2011″.وتمضي في تقريرها بالقول “هناك استياء زائد في الأوساط العراقية العادية لأن النائب العراقي يحصل على 22.500 دولار في الشهر وإكراميات في أرقى فنادق بغداد، في حين يكافح الكثيرون من أجل تغطية نفقاتهم. موظف حكومي من المستوى المتوسط يحصل على حوالي 600 دولار في الشهر، والناس العاديون يفتقرون إلى الخدمات الأساسية مثل المياه والكهرباء.

أما الراتب الشهري الأساسي للسياسيين فهو 10.000 دولار ما يعني أن السياسيين في العراق يحصلون على 4500 دولار أكثر من عضو في الكونغرس الأمريكي، بالإضافة إلى ذلك يحصل النائب على إعانة من 12.500 دولار شهريا لترتيبات السكن والأمن.

ويمكن للسياسي أن يقضي ليالي مجانا في أرقى الفنادق في بيئة آمنة من المنطقة الخضراء، بغض النظر عما إذا كان البرلمان في الدورة، وهذا يساوي 600 دولار في اليوم عند السفر داخل أو خارج العراق.

و بعد الاستقالة يحصلون على 80 بالمئة من رواتبهم الشهرية مدى الحياة ويسمح لهم بالاحتفاظ بجوازاتهم وجوازات عائلاتهم الدبلوماسية.

soqalshiyookh.com

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى