اغلاق الملاهي وقاعات المناسبات ومطاعم “مشبوهة” في بغداد


نادي بابل


شفق نيوز/
أعلنت اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، عن غلق الملاهي وقاعات المناسبات والاعراس ومطاعم “مشبوهة” في العاصمة، كإجراء احترزاي وأمني.

وقال رئيس اللجنة الأمنية عبد الكريم ذرب في حديث لـ”شفق نيوز“، إن “حملة بدأت في العاصمة بغداد تم بموجبها غلق الملاهي الليلية وقاعات المناسبات التي تقام فيه حفلات الزواج، والتي تتحول في آخر الليل الى ملهى يرتاده المشبوهون الذين يتعاطون المخدرات والراقصات الماجنات والداعرات”.

وأوضح الذرب “بعض المطاعم في آخر الليل تتحول الى ملاه وتكون اماكن لجرائم يخطط لها في هذه الأماكن”، مشيرا الى ان تلك الاماكن “ليس فيها اجازة ولا رخصة ولا توجد اصلا اجازة لملهى”، مشددا على ان “هناك نوادي ليلية لم يغلقها احد ومنها النادي الاثوري ونادي اتحاد الادباء والكتاب في العراق ونادي الفنانيين وغير ذلك فهي تمارس اعمالها بصورة اعتيادية”.

واضاف “الذي اغلق هي اماكن مشبوهة يرتادها المجرمون والارهابيون و يجري فيها اهدار الأموال ببذخ على الراقصات”.

وكان اجراء سابق لمجلس محافظة بغداد بإغلاق النوادي ومحال بيع الكحول قد أثار في العام الماضي احتجاجات لدى أوساط في الشارع العراقي رأت فيه تدخلا في الحريات الشخصية بما ينافي الدستور في حين دافع رئيس مجلس محافظة بغداد كامل الزيدي عن قرار الغلق، عادا أن تظاهرة المثقفين والأدباء ضد القرار “غير مبررة لأن القرار لا يشمل نادي اتحاد الأدباء، وإنما اقتصر الأمر على الملاهي ومحال المشروبات الكحولية ومحال غير مجازة رسميا، غير أن الجهات المنفذة قامت بإغلاق نادي اتحاد الأدباء”.

ص ز

عن الكاتب

عدد المقالات : 7491

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى