اتحاد اللاجئين: 55 الى 75 الف لاجئ كردي في اوروبا مهددون بالإعادة


نادي بابل

اربيل24ايلول/سبتمبر(آكانيوز)-

ذكر الاتحاد العام للاجئين في العراق واقليم كردستان، اليوم السبت، انه اذا استمر الاتحاد الاوروبي في سياسة الإعادة القسرية للاجئين الكرد في اوروبا، فان ما بين 55 الى 75 الف لاجئ كردي مهددون بالإعادة القسرية.

وقال مسؤول اتحاد عام اللاجئين العراقيين، آمانج عبدالله، لوكالة كردستان للأنباء (آكانيوز) ان “سياسة إعادة اللاجئين قسراً مازالت مستمرة في دول الاتحاد الاوروبي، لذا ندعو منظمات حقوق الانسان والحكومة العراقية الفدرالية واقليم كردستان، بالعمل على ايقاف هذه الظاهرة وتشكيل لجنة لهذا الغرض بأسرع وقت ممكن”.

وأضاف عبدالله انه “اذا استمرت سياسة الإعادة القسرية، فان مابين 55 الى 75 الف لاجئ كردي في اوروبا، كالسويد، بريطانيا، هولندا وفنلندا، معرضون للإعادة القسرية”.

وأوضح انه “وفق ملعوماتنا، تمت إعادة ما بين 60 الى 70 لاجئاً من هولندا الى بغداد الخميس الماضي، وبعد 24 ساعة وصلوا الى الاقليم”.

ونوه الى ان “هؤلاء اللاجئين كانوا موقوفين لمدة ستة أشهر في أحد المخيمات بهولندا، وكانت أوضاعهم النفسية والمادية سيئة”، لافتاً الى انه “كانت بينهم امرأة وضعت مولدها قبل ثلاثة أسابيع، ورغم ذلك أعيدت قسراً الى مطار بغداد”.

وتأسس اتحاد اللاجئين العراقيين في عام 1993، ويعمل في مجال الدفاع عن حقوق اللاجئين العراقيين في دول العالم.

وشهدت السنوات الخمس الماضية إعادة نحو خمسة آلاف و500 لاجئ كردي لدى الدول الأوروبية الى إقليم كردستان قسرا.

ومنذ بداية 2011 الحالي أعادت عدة دولة أوروبية نحو 700 لاجئ عراقي معظمهم من المناطق المتنازع عليها الى مطار بغداد.


من: دَوَن هادي، تر: احسان ايرواني

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى