اتحاد التنظيمات الكلدانية يستنكر الجرائم البشعة بحق ابناء شعبنا


نادي بابل

بيان استنكار

نتابع بإهتمام بالغ وقلق شديد ما قام به المجرمون المتطرفون الإسلامويون يوم امس 2/12 في هجوم بشع لم يسبق له مثيل كهدم وحرق المحلات التجارية لبيع المشروبات الكحولية وفنادق ومطاعم ومحلات الحلاقة والمساج ، ومحاولة الإعتداء على المطرانية الكلدانية في مدينة زاخو ، والتي أدت إلى خسائر مادية كبيرة وإلى إصابة أشخاص بجروح مختلفة تجاوز عددُهم الثلاثين بحسب ما أعلنه المسؤولون في مستشفى قضاء زاخو .
وقـد حصلت هذه الاعـتداءات على خلفية تحريض من خطباء الجمعة في أكثر من أربعة مساجد متواجدة في مدينة زاخو ، وإمتدت هذه الجرائم إلى مدينة دهوك ومناطق أخرى قريبة حيث يتواجد أبناء شعبنا المسيحي .

فبإسم اتحاد التنظيمات الكلدانية
نستنكر هذه الجرائم البشعة بحق أبناء شعبنا المسيحي وكذلك الإيزيديين وبقية المتضررين ، ونُـلقي المسؤولية الكاملة على عاتق حكومة إقليم كردستان والحكومة المركزية في بغداد ومؤسساتهما المسؤولة عن حفظ وحماية أمن وممتلكات المواطنين العراقيين أينما كانوا . مُطالبين إياهم الإرتـقاء إلى مستوى المسؤولية الرسمية الوطنية والأخلاقية الملقاة على عاتقهم ، لكي يتخذوا الإجراءات الضرورية الفورية لكبح الجريمة دون تهاون أو تأخير ، وأن يكون هناك متابعة مستمرة لحفظ أمن المواطنيين وسلامتهم وممتلكاتهم . كما نطالب المسؤولين كشف هوية المجرمين وتقديمهم إلى العدالة لينالوا عقابهم الصارم على مرأى ومسمع من أبناء الشعب ، لا أن تمرر هذه الجرائم تجاه أبناء شعبنا مثل سابقاتها . ولا بـدَّ مِن تعويض المتضررين خسارتهم . نتمنى للجرحى والمصابين الشفاء العاجل .

1- المجلس الكلداني العالمي
2- المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد
3- التجمع الوطني الكلداني
4- الاتحاد العالمي للكتاب والادباء الكلدان

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى