إطلاق سراح مئات السجناء في العراق


نادي بابل

سجناء عراقيين

سجناء عراقيين

ظهر عشرات السجناء وهم يرتدون بدلات السجن الصفراء، ويحيط بهم الحراس في احتفال باطلاق سراحهم في أحد سجون بغداد.

أطلقت السلطات العراقية سراح 175 نزيلا في السجون العراقية، في ما بدا استجابة لمطالب المتظاهرين المحتجين في المناطق ذات الغالبية السنية ضد حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

وقال نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني إن ما مجموعه 335 سجينا تم إطلاق سراحهم منذ الاسبوع الماضي.

واعتذر “نيابة عن الدولة العراقية” إلى اولئك الذين عانوا من فترات اعتقال طويلة.

وكان الآلاف قد خرجوا في مظاهرات احتجاج متواصلة منذ 3 أسابيع ضد ما يقولون إنه تهميش ضد المسلمين السنة في ممارسات الحكومة العراقية.

ويترأس الشهرستاني لجنة شكلها رئيس الوزراء المالكي للنظر في مطالب المحتجين.

بدلات صفراء

وتتواصل الاحتجاجات في المحافظات ذات الغالبية السنية منذ نحو ثلاثة اسابيع.

وكان اطلاق سراح المعتقلين الذين لم توجه إليهم اتهامات أحد المطالب الرئيسية المرفوعة في هذه الاحتجاجات.

وظهر عشرات السجناء وهم يرتدون بدلات السجن الصفراء، ويحيط بهم الحراس في احتفال باطلاق سراحهم في أحد سجون بغداد.

وافادت وكالة أسوشييتد برس بأنه تم تقديم نسخ من المصحف والحلوى للمطلق سراحهم، بينما كانت كاميرات التفزيون تصور ذلك.

واعترف الشهرستاني بأن السجناء قد احتجزوا بشكل غير قانوني بسبب “الاجراءات البيروقراطية في مختلف المؤسسات الحكومية”.

ولم تقدم أي تفاصيل عن السجناء المذكورين أو الجرائم التي اعتقلوا بسببها، الا أن وكالة رويترز أفادت بأن التهم واحكام السجن الموجهة إليهم اسقطت بسبب نقص الادلة.

bbc العربية

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى