أمريكا: اطلاق سراح تشاك جرينر، المسؤول الاول عن فضيحة التعذيب في ابو غريب


BBC

جرينر

احدى الصور التي استخدمت كأدلة لادانة جرينر

قالت ناطقة عسكرية أمريكية يوم السبت إن محكمة عسكرية امرت باطلاق سراح تشاك جرينر المتهم الاول بفضيحة تعذيب السجناء العراقيين في سجن ابو غريب.

وقالت الناطقة إن جرينر البالغ من العمر 42 عاما قد افرج عنه من سجن فورت ليفنوورث في ولاية كنساس الامريكية بعد ان قضى ست سنوات ونصف من محكوميته.

وكانت محكمة عسكرية قد حكمت في عام 2004 على جرينر بالسجن لمدة عشر سنوات، كما صدرت احكاما متفاوتة على ستة من زملائه، بناء على ادلة هي عبارة عن صور فوتوغرافية التقطوها لانفسهم مع السجناء وهم في اوضاع مشينة.

وقد اثارت الفضيحة عاصفة من الانتقادات اثرت سلبا على سمعة الولايات المتحدة في المحافل الدولية واشعلت جدالا حول ما اذا كانت اساليب الاستجواب التي يتبعها الجيش الامريكي ترقى الى التعذيب.

ودافع جرينر عن نفسه بالقول إن تصرفاته كانت جزءا من خطة كان يديرها ضباط في الاستخبارات العسكرية الغرض منها اضعاف مقاومة السجناء قبل استجوابهم.

وكان محامي جرينر، الذي مثله في طلب الاستئناف الذي تقدم به الى المحكمة العسكرية العليا في العام الماضي، قد وصف موكله بأنه “سجين سياسي لدى السياسة الامريكية الفاشلة في العراق والحرب غير الضرورية التي انبثقت عنها.”

عن الكاتب

عدد المقالات : 222

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى