الرب يسوع والتلاميذ / أعداد  الشماس سمير كاكوز

الرب يسوع وقبل القبض عليه ليلة الخميس وبعد أن الانتهاء من عشاء الفصح وغسل أقدام التلاميذ الاثني عشر أراد التحدث الى تلاميذه ليعطيهم تعاليم ووصايا وأرشادات والرسول يوحنا يذكر لنا في انجيله من الفصل 13-16 حديث الرب يسوع مع تلاميذه ولم يذكرونه البشيرين الثلاث متى ومرقس ولوقا والحديث كان الاطول في هذه الفصول الاربعة كان كلاماً عن العشاء وسبقه غسل ارجل التلاميذ وبعدها تحدث الرب يسوع عن الكرمة والثمر والاغصان وفي ...

إقرأ المزيد

محاولة اغتيال إدريس البارزاني في بغداد عام 1970 من قبل نظام البعث كما رواها الدكتور حميد عبد الله؟ محمد مندلاوي

قبل عدة أيام قدم الدكتور حميد عبد الله حلقة من برنامجه "اليوتيوبي" المعروف "تلك الأيام" بعنوان: محاولة اغتيال إدريس البارزاني. لقد وضع تحت ألف الاغتيال همزة قطع! هكذا: إغتيال. لا أدري لماذا! نحن الكورد قد نخطأ في اللغة العربية، لا، بل حتماً نخطأ، لأنها ليست لغتنا، لغة المحتل العربي فرضت علينا فرضا، أما أنتم العروبيون...، لماذا هذا الخطأ الإملائي البسيط!!. من الأخطاء الشائعة التي لا تؤثر على النص، نرى أن غال ...

إقرأ المزيد

رسول الامم بولس / أعداد الشماس سمير كاكوز

الرسول بولس كان في مدينة فيلبي مع التلميذ سيلا الاثنان ذهبا الى المصلى الذي كان يجتمع فيه اهالي المدينة الوثنية المستعمرة الرومانية في هذه الاثناء  وهم في الطريق واذا جارية  كان فيها روح شرير وعرافة  تستعمل السحر لكسب المال هذا الروح الشرير الشيطان هو الذي كان يتكلم بدلا عن هذه الجارية كان المعبد الموجود في فيلبي واسمه معبد دلفي المعبد الوثني كان يجلب المال الكثير لكثرة زيارة الناس والسواح انذاك هذه العرافة ...

إقرأ المزيد

الرسول بولس ورحلته الثانية / الشماس سمير كاكوز 

بولس في رحلته الثانية يبدا بها بانفصاله عن التلميذ برنابا وسبب انفصاله عنه ان برنابا اراد ان ياتي معهم في هذه الرحلة التلميذ يوحنا والملقب مرقس هذا التلميذ فارق بولس في مدينة بمفيلية ولم يكمل العمل معهم فرجع الى مدينة اورشليم فلما ارادا برنابا ان ياخذ معه التلميذ يوحنا والملقب مرقس ( رسل 12 : 12 ) لما افرج ملاك الرب عن بطرس من السجن وذهب الى بيت مريم ام يوحنا الملقب مرقس الرسول بولس رفض اقتراح برنابا ان يست ...

إقرأ المزيد

الشيعة أحزابا ومراجع يتحملون كامل مسؤولية ما حل بالعراق وإقليم كوردستان من مآسي وويلات بعد عام 2003 /محمد مندلاوي

مما لا يقبل الجدل ولا المناكفة، أن القرار العراقي بعد عام 2003 أصبح قراراً شيعياً بامتياز، رغم أن البلد هاجر الديكتاتورية رسمياً وشعبيا، وتبنى نظاماً اتحاديا، وذلك بضغط من أمريكا والغرب. إلا أن ثقافة رجال الدين الشيعة، الذين لهم اليد الطولى في المجتمع الشيعي، وكذلك سياسييهم، الذين يحكمون الشعب العراقي باسم المراجع، وتحديداً باسم المرجع الأعلى، الذي يشغله الآن السيد علي السيستاني. لكن للأسف، أن ثقافة هؤلاء ا ...

إقرأ المزيد

رحلة الرسول بولس الاولى / اعداد الشماس سمير كاكوز

الرسول بولس بدات رحلته الاولى والمذكورة في اعمال الرسل الاصحاح 13 لما كان في مدينة انطاكية مع بعض المعلمين والانبياء منهم برنابا وسمعان الذي كان يدعى بيجر واخرين هؤلاء التلاميذ كانوا في صلاة وعبادة وصوم مع الله في هذا الاثنان اخبرهم الروح القدس ان يفرزا شاول و برنابا لكي يعملا سوية من اجل نشر بشارة الرب يسوع كما دعاهم الرب من قبل فوضعوا ايديهم عليهم للعمل للرب وصرفوهما مع العلم ان هذا العمل المشترك بين برنا ...

إقرأ المزيد

نبوخذنصر في الكتاب المقدس / اعداد الشماس سمير كاكوز

اسم بابلي معناه نبو حامي الحدود وهو ابن نبويلاسر وخلفيته في الجلوس على عرش مدينة بابل وحكم الامبراطورية البابلية في ما بين النهرين وسورية وكان ابوه قد اسس الدولة البابلية الجديدة سنة 625 قبل الميلاد منهياً بذلك حمك الامبراطورية الاشورية وبعد ثلاثة عشر سنة سقطت نينوى بعدما حاصرها نبوبلاسر ملك بابل وكياكسريس ملك مادي وهاجم فرعون نخو ملك مصر فلسطين ليحمي مصالح مصر في سورية الجنوبية ( وفي أيامه صعد فرعون نخو مل ...

إقرأ المزيد

المواهب الروحية في العهد الجديد / اعداد الشماس سمير كاكوز

الموهبة الروحية نعمة الله المجانية وهبها للناس الذين يؤمنون به وبالرب يسوع المسيح كتب لنا بولس ويقول ولا ندامة في هبات الله ودعوته ( رومة 11 : 29 ) بمعنى انه لا رجعة في الهبات التي يهبها الله ويعطيها لمجتمع يؤمنون أيماناً حقيقياً به وللذين دعاهم الله ليرثوا الحياة الابدية الله لا يبدل موقفه من الهبات يتمها فيه وبالرغم من أن أسرائيل لم يؤمن ورفض يسوع الثمار التي تنبثق منهم لخدمة المسيح والكنيسة وتركهم الخطيئ ...

إقرأ المزيد

الإيمان في زمن الكورونا

الجائحة المُسماة كورونا، أجتاحت العالم أجمع، فلم تُميّز الشرق من الغرب، ولا الكبير من الصغير، ولا المؤمن من الكافر، ولا المسلم من المسيحي واليهودي والبوذي والمجوسي وغير ذلك، أجتاحت المزارات ومراقد الأئمة، وبسببها فرغت المساجد والجوامع والكنائس من مرتاديها، وبيوت الله (وحاشا لله أن يسكن في بيوت صنعتها ايادي البشر) أضحت خالية خاوية تلعب بها الريح كيفما تشاء. تزامن هذا المرض في ظل بعض المناسبات التي تقدسها بعض ...

إقرأ المزيد

البي عادة بالبدن … لا الكورونا ولا ربها يبدلوها

جرت العادة في الأهوال ان تتخذ قرارات حياتية بتغيير السلوك او بعض العادات او لنقل الأطباع نحو الأفضل بوجود مشكلة او مصيبة، او أحيانا التجرد عن امور سلبية والتعلق بأشياء غير ضرورية، والسبب هو النضوج في المحن. في زمن الكورونا والخوف العظيم مع القلق المشروع،  واستحالة التكهن بفترته او عواقبه وكوارثه، يفترض ان نرتقي انسانياً، نحدد من اطماعنا، نخفف من اسرافنا، نتنازل عن كبرياءنا، نهذب اسلوبنا، نقلل ونقلل الكثير م ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى