( فتى البركان ) و (الشاعر الملثم )  بقلم..ابراهيم امين مؤمن

بركان فى بطن الأرض يصول . أمّه .. ما عادتْ تتحمل الفجور. دقّت باب ولدِها فاندفع يثور . يدمع ثأرًا وحزْنا على امّه العجوز. داستها أطماع تشتعل بالصدور . صدور تتزين بعقود الشياطين . أهواء وتقاليد والحق فى القبور . صراخ تماسيح , صراخ تماسيح , صراخ تماسيح . أنا الشاعر , بقرون استشعارى أحسُّ فرأيت فتاة تصرخ فهرعتُ أذبُّ . فجنبتها من صهير ثائر عابر يدب ُّ فلفحنى فى وجهى وانفلتُّ بها افرُّ . وضعتها فى مأ من وذهبت ل ...

إقرأ المزيد

تاملات يومية الاسبوع الخامس الصوم الكبير/ بقلم الشماس سمير كاكوز

الاحد تكوين 16: 1-16 أما ساراي امرأة أبرام فلم تلد له وكانت لها جارية مصرية اسمها هاجر فقالت ساراي لأبرام الرب منع عني الولادة فضاجع جاريتي لعل الرب يرزقني منها بنين فسمع أبرام لكلام ساراي فأخذت ساراي امرأة أبرام هاجر المصرية جاريتها وأعطتها لأبرام لتكون له زوجة وذلك بعدما أقام أبرام بأرض كنعان عشر سنين فضاجع أبرام هاجر فحبلت فلما رأت أنها حبلت صغرت سيدتها في عينيها فقالت ساراي لأبرام غضبي عليك دفعت جاريتي ...

إقرأ المزيد

رأي مواطن كوردستاني عن القصيدتين المتصارعتين على حلبة النشيد الوطني العراقي / محمد مندلاوي

أنني كأي مواطن كوردي حُر أبدي رأيي عن المواضيع المثارة للمناقشة بكل حرية ودون خوف ووجل. عزيزي المتابع.. قبل أن أدخل في صلب الموضوع أود أن أعرج قليلاً على دور القيادات الكوردية وممثلي الشعب الكوردي في بغداد عن الأمور التي تطرح في عاصمة الاتحاد وتمس مصالح ومستقبل الكورد وكوردستان. للأسف أن القيادة الكوردستانية.. المتمثلة بالحزبين الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني لا تعير أية أهمية لما يجري في بغداد سوى ا ...

إقرأ المزيد

هل إندثرالكلدان حقاً ولم يبقَ لهم أثر !؟. بقلم طلعت ميشو

قبل أيام قمنا، مجموعة من الأصدقاء وأنا، بالعبور إلى مدينة ( وندزور) الكندية التي تقع على الجانب الآخر من (نهر ديترويت - مشيكان) الفاصل بينها وبين ولاية مشيكان الأميركية حيث نعيش، وذلك تلبية لدعوة من (الصالون الثقافي الكلداني) في وندزور، للمشاركة في حضور أُمسية المحاضرة القيمة التي القاها صديقنا -من مشيكان- المؤرخ الكلداني السيد (حبيب حنونا)، والتي كانت محاضرة ناجحة حضرها عدد كبير من نساء ورجال الجالية االعر ...

إقرأ المزيد

  الحُبُّ فى رَحِم أثداء الأمواج ِ/ بقلم..ابراهيم امين مؤمن

                   على ضفاف شاطئ بحرالتقينا . البحر هادئٌ مسالمٌ ينادينا فلبيْنا. كم نادانا بحُمْرة مائه التى تلذّ ناظرينا .. ولكنْ .. أهى زرقاء فى  تنفّسِ الصبحِ وصحوةِ الشمس؟ أم حمراء تدقُّ أبواب الليل ومضْجع الشمس ؟ أيُّها البحر ما أجملك ؟ هل تلبّستَ بالعقيق الأحمر ؟ هل تلبّستَ بالمُرْجان الأحمر؟ أمْ  أنك تلبّستَ بغروب الشمس الحمراء ؟ ما أجملك ! وما أعظمك من مخلوقٍ لا تموت أبداً. جمعتَ بين إحيائين ، إحيا ...

إقرأ المزيد

نبــذة مختصرة عن عيد أكيتو الكلداني في بلاد الكلدان ( بلاد القطر البحري ) بقلم الأستاذ أبلحد أفرام

عيد أكيتو هـو عيد رأس السنة الكلدانية حصرا وكان أجدادنا الكلدان يحتفلون به منذ الألفية الرابعة وربما قبلها لأن تاريخ الإحتفال به على وجه الدقة لم يكتشف لحد الآن ، وما لا شك فيه أن الإحتفال به كعيد ديني وقومي كان يتم وفق طقوس وبرامج خاصة ولمدة أحد عشر يوما وكان لكل يوم برنامج إحتفالي خاص . وكانت الإحتفالات في البداية تجرى في مطلع السنة أي في الإعتدال الخريفي في 23 /ايلول ويستمرللمدة المقررة ومن ثم يحتفل به ف ...

إقرأ المزيد

الف مبروك عماذ الحلوة ماريتا

يوم الاحد المصادف 31 / 3 / 2019 تقبلت الصغيرة الحلوة ماريتا سر العماذ المقدس في كنيسة مورتنسرود في اوسلو لتبدأ بذلك اولى خطواتها المسيحية المباركة الف مبروك للملاك الصغير ماريتا والرب يسوع يباركها ويحفظها لوالديها العزيزين ماريانا وديفيد خوشابا         ...

إقرأ المزيد

الأتحاد الكلداني الأسترالي بمناسبة أكيتو: شعبنا لايزال يتعرض للاضطهاد القومي والتهميش والتجاوزات على اراضيه

بيان الأتحاد الكلداني الأسترالي في فكتوريا  بمناسبة أكيتو 2019 في الأول من نيسان كل عام تطل علينا مناسبة قومية عظيمة ألا وهي رأس السنة البابلية الكلدانية - أكيتو، التي يحتفل بها أبناء شعبنا الكلداني في الوطن والمهجر، تجسيداً وتخليداً للتقاليد المتوارثة عن أجدادنا في بابل الكلدانية التاريخية، الذين كانوا يحتفلون بهذه المناسبة لمدة 12 يوماً تعبيراً عن تجدد الطبيعة وقدوم الربيع وبدأ عهد جديد. إذ تعتبر السنة ال ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى