تقرير عن خسائر الكلدان خلال الحرب العالمية الاولى  / مذابح سفر برلك

بمناسية مرور الذكرى 105 لمذابح ومجازر سفر برلك التي قامت بها الدولة العثمانية للاقوام الشرقية من الكلدان والاشوريين والسريان  والارمن. نقدم اليوم هذا التقرير  الخاص عن خسائر الكلدان والكنيسة الكلدانية على امل نعود لنقي الضوء على خسائر القوميات الاخرى. للمشاهدة على يوتيوب يرجى فتح الرابط ادناه https://www.youtube.com/watch?v=KPjros7xT38&t=282s يوحنا بيداويذ ...

إقرأ المزيد

اعلان عن سفرة الاتحاد الكلداني الاسترالي في فكتوريا

تعلن الاتحاد الكلداني الاسترالي في فكتوريا عن تنظيم سفرة مفتوحة لابناء الجالية الكلدانية في فكتوريا الى حدائق كرين فيل وذلك في يوم الاحد القادم من بعد الظهر المصادف 17 تشرين الثاني 2013 سيتخلل السفرة موسيقى ودبكات والعاب و رفل التكت ومفاجات اخرى ملاحظات مهمة : اولا - لن يكن هناك بيع اطعمة ولا مشروبات. ثانيا - في حالة نزول الامطار او تكون درجة الحرارة اقل من 17 مئوية سوف تلغي السفرة. ثالثا- لمزيد من المعلوما ...

إقرأ المزيد

خطر سقوط المجتمعات الانسانية

بقلم يوحنا بيداويد ملبورن استراليا تشرين الاول 2013 تمر المؤسسات الانسانية الكبيرة والصغيرة في العالم في هذه الايام ( عصر العولمة) بمنعطف خطير لا يستطيع أحد توقع عاقبته. جاء هذا الخطر على أثر تجمع قوى وعوامل كثيرة وعديدة معا، مثل التقدم الحضاري التكنولوجي، زيادة عدد سكان العالم، فيضان المعرفة، سرعة التبادل الاقتصادي، الاختلاط البشري، وأخيرًا زوال الحدود والفواصل بين الشعوب والامم بل تكاد ان تنعدم. ان العالم ...

إقرأ المزيد

اخيرا انقلب السحر على الساحر !!!

تتوالي تقارير عالمية عن ان المملكة العربية السعودية تنوي اجراء تغيراً كبيراً في علاقتها مع الولايات المتحدة على اثر عدم اقدام امريكا مرة اخرى بجر جيش العالم لغزو سوريا على غرار ما قامت به في العراق قبل عشرة سنوات. ان الموقف السعودي هذا لم يكن مستغرباً لاي متابع جيد لما دار ويدور في السياسية العالمية من بعد حرب الخليج الاولى وسقوط جدار برلين وسقوط كتلة الاتحاد السوفياتي الاشتراكية ، لمن يعرف كيف جرت الامور و ...

إقرأ المزيد

مقابلة مع الاب الدكتور بطرس يوسف راعي كنيسة سيدة كلدو الكلدانية في باريس

اجرى المقابلة يوحنا بيداويد و سلام مرقس 29 تموز 2013 باريس/ فرنسا الاب الدكتور بطرس يوسف هو راعي كنيسة كلدو الكلدانية في باريس، يحمل شهادتين دكتوراه الاولى  عن " القربان المقدس في الطقس الكلداني" و الثانية  عن "تاريخ الاباء/ مار افرام " . استاذ بدرجة بروفيسور في معهد الدراسات الشرقية في روما / الجامعة الاوربانية واستاذ سابق في المعهد الكاثوليكي في فرنسا.  الاب بطرس يوسف اشرف على عديد من الاطروحات الطلبة لني ...

إقرأ المزيد

الفلم الذي اساء الى الاسلام لم يحصل إلا على اساءة!

  [frame="6 90"] منذ اكثر من اسبوع والعالم مشغول بقضية الفلم المسيء للاسلام والنبي محمد الذي جرح مشاعر ملايين المسلمين في العالم حول الصور القذرة التي ظهرت في مقاطع الفلم. هذا الفلم الذي لاقى شجب من كافة القادة الروحانيين المسيحيين قبل رجال الدين المسلمين لاسيما الفاتيكان والكنيسة القبطية والكلدانية . كما ادانه السياسيين البارزين ورؤساء الاحزاب من ابناء شعبنا المسيحي ، بالاضافة الى المقالات الكثيرة الت ...

إقرأ المزيد

ماذا كتب علي الوردي عن المحرمات التي حصلت قبل قرن؟!

    يمر الشعب العراقي اليوم بأزمة اخلاقية بحتة لم يشهدها في تاريخه الحديث ابداً،هي حصول التعدي والهجوم من قبل قوات امن الدولة على المنتديات الثقافية والاجتماعية ومحلات بيع الخمر بغية الترهيب والتشديد باسم الدين الذي هو خارج الدستور واعراف العراقية . المجتمع العراقي منقسم بصورة واضحة الى ثلاثة فئات، الفئة الاولى هي الفئة المتشددة او المتعصبة دينيا او مذهبيا، الفئة الثانية هي العلمانية او التي تريد ...

إقرأ المزيد

العراقيون يضعون مفهوماً جديداً للديمقراطية

يمرالنظام الديمقراطي الذي صدرته امريكا وحلفائها الى العراق بأزمة سياسية حادة بين طرفي معادلة غير متعادلة لا بالقوة ولا بالعدد ولا بالمنطق ولا بالقيم . الطرف الاول هو الطرف المتسلط المتمثل بالكتل السياسية الكبيرة المسيطرة على جميع مواقع السلطات الاربعة حتى جمعيات ومؤسسات المراة التي تمثل 25 % من برلمان اللواتي اصبحن صمم، بكم، والطرف الاخر المتمثل بالنرجسيين او الحالمين، الذين كانوا يحلمون بقبول كل عراقي شروط ...

إقرأ المزيد

في العراق اليوم حفنة من القوة خير من كيس من الحق !!

اسوء شيء يمكن ان يعرفه الانسان هو انه لا يستطيع ان يفعل شيئاً لشعبه، وابغض شيء في الحياة ان تحترم وجود من لا يحترم وجودك، من اكبر الجرائم ايضاً هي ان تقلع احلام طفل بريء من بيئته التي تحمل ذكريات محفورة في ذاكرته مع كل الموجودات الى نهاية حياته ، في حين انت مطلوب منك الزاماً ودوماً القيام ببطولة هي ان تسامح عدوك، وعلى الجريان ضد الطبيعة غير العاقلة ان تحب من تعرف انهم يكرهوك بل يتربصون الفرصة للانتقام منك. ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى