بطرس يَشهَد بلاهوتِ يسوع

  ولَمَّا وَصَلَ يسوع الى نواحي قَـيصرية فِـيلِـبُّس سأَلَ تَـلامـيـذَه: " مَنِ ابنُ الإنسانِ في قَولِ الناس؟ " فـقالوا:" بعضُهم يقول: هو يوحنا المَعمَذان، وبعضُهم الآخَر يَقول: هو ايليا، وغيرُهم يقول: هو إرميا أو أَحَدُ الأنبياء. فقال لهم: ومَن أنا في قَولِكم أنتُم؟ فأجابَ سِمعان بُطرس: أنتَ المسيحُ ابنُ الله الحَيّ (متّى16: 13- 16) مرقس8: 27- 30 ولوقا9: 18- 21) قيصرية فِيلِبُّس مدينة يهودية تقع في سفح جبل ...

إقرأ المزيد

خَـميرُ الفِـريسيين والصدُّوقِيين

  < وعَـبَرَ التَّلاميذُ الى الشاطيء المُقابِل وقد نَسُوا أن يأخُـذوا خُبزاً. فـقال لهم يسوعُ: " تَـبَصَّروا واحْـذَروا خَميرَ الفِريسيينَ والصَّدُّوقِيين" فقالوا في أنفُسِهِم: "ما أخَذنا خُبزاً! " فشَعَرَ يسوعُ بأمرِهِم فقال لهم: " يا قَليلي الإيمان، لِماذا تَـقولونَ في أنفُسِكم إنَّه ليس عندكم خُبزٌ؟ألَم تُدرِكوا حتى الآن؟ أما تَذكُرون الأرغِـفَةَ الخَمسَةَ للخَـمسة الالآفِ وكَم قُـفَّةٍ رَفَعتُم؟. وال ...

إقرأ المزيد

الإصحاح السادس عشر للبشير متّى

  ودَنا إليه الفِـريسِيون والصَّدُّوقُيُّون يُريدونَ أنْ يُحْرِجوه، فسأَلوه أَن يُرِيَهم آيـةً مِن السماء (متّى16: 1) و متّى12: 38 مرقس8: 11 لوقا11: 16 1قورَنتوس1: 22. آيـةٌ مِـن السماء   الفِـريسيون والصَّدُّوقيون هُما قِرْقَتان دينيَّتان مِن اليهود تختلفان عن بعضِهما في بِعضِ العقائد أبرزها عدم اعتراف الصَّدُّوقيين بِـقِـيامة الأموات، وتُلازِمُ الفِرْقَـتَيـن تُجاهَ بعضِهما الـبَغضاءُ والخُـصومةُ. يَغارُ ...

إقرأ المزيد

يَسوعُ يشفي المَرْضى

< ثمَّ ذَهَبَ يَسوعُ مِن هناك وجاءَ الى شاطيءِ بَحرِ الجَليل، فَصَعِدَ الجَبَلَ وجَلَسَ هُنالكَ > (متّى15: 29) . انتقلَ يسوع مِن تخوم صور وصَيدا ويقول البشير مرقس بأنَّه اجتاز أراضيَ المُدُن العشر، فَصَعِـدَ الى الجبـل أي الأرض المرتفعةِ الواقعةِ شمال الـمُدُن العشر وشرقيِّ الأردن وجلس طلباً للراحةِ والعزلةِ والأختلاءِ إذْ نادراً ما يحصل على ذلك. < فأتَـتْ إليه جُـموعٌ كثيرة ومَعَهم عُـرجٌ وعُـمْيٌ ...

إقرأ المزيد

شِفـاءُ إبنـةِ الكنعانية

  < ثمَّ خرجَ يسوعُ مِن هناكَ وذَهَبَ الى نواحي صور وصَيدا. وإذا امرأَةٌ كنعانيَّةٌ خارجةٌ مِن تلك البلادِ تَصيح: رُحماكَ يا ربّ! يا ابنَ داود، إنَّ ابنتي يَتَخَبَّـطُها الشيطانُ تَخَبُّـطاً شديداً. فلم يُجِبْها بكلمةٍ. فدنا تلاميذُه يتوسَّلون إليه فقالـوا: "إصْرِفها فإنَّها تَتْبَعُنا بصِياحِها". فأجاب: " لم أُرسَل إلاَّ الى الخِرافِ الضالةِ مِن بيتِ اسرائيل". ولكـنَّها جاءَت فَـسَجَـدَتْ له وقالَـتْ: أ ...

إقرأ المزيد

الطاهِرُ والنَجِس

<ثمَّ دعا الجَمْعَ وقال لهم: “اسمعوا وافهَموا! ليسَ ما يَدخُلُ الفَمَ يُنَجِّسُ الإنسان، بل ما يَخرُجُ مِن الفَمِ هو الذي يُنَجِّسُ الإنسان > (متّى15: 10-11). لقـد رَأينا في المقال السابق (وصايا الله فوق سُنَّة البشر) بأنَّ يسوع كان يُجـيـبُ الـفِـريسيـيـن والكتبة على شكواهم إليه < لماذا يتعَدَّى تلاميذُكَ تقليدَ الشيوخ، فإنَّهم لا يَغسِلون أيديَهم قبل تناولهم الطعام؟ > ورأينا كـيف انبرى لهم يسو ...

إقرأ المزيد

الإصحاحُ الخامس عشر مِن انجيل متّى البشير وصايا اللهِ فوقَ سُنَّةِ البَشَر

< ودَنا الى يسوعَ بعـضُ الفِـرِّيسيينَ والكـَتبَةِ مِن اورَشليم، فقالـوا له: " لِمَ يُخالـفُ تلاميذكَ سُنَّةَ الشيوخ؟ فَهُـم لا يَغسِلـونَ أَيديَهُم عند تناولِ الطعام " فأجابَهُم: " لِمَ تُخالفونَ أنتم وَصِيَّةَ الله مِن أجلِ سُنَّتِكم؟ فقد قال الله: "أَكْرِم أباكَ وأُمَّكَ "، " ومَنْ لَعَنَ أباه أو أُمَّه فـليَمُت موتاً ". وأما أنتُم فـتـِقولـون: " مَنْ قال لأبيه أو أُمِّه: كُـلُّ شَيءٍ قـد أُساعِـدُكَ ...

إقرأ المزيد

يسوع يمشي على الماء

   وأجْـبَـرَ يسوعُ تلاميـذَهُ للوقـتِ أنْ يركبوا السفينة ويتقـدَّموهُ الى الشاطيء المُقابل حتى         يَصْرِفَ الجموعَ. ولمّا صرفهم صَعِـد الجَبَلَ ليُصلِّيَ في العُـزلة (متّى14: 22-23). ألا يُلاحظ في تصرُّف يسوع بإلزامِه تلاميـذَه بركوب السفينة، وصَرفِ الجُّـموع ثمَّ صُعودِه الى الجبل شيئاً مِنْ الغرابة؟ فـمِـنْ ناحية التلاميـذ بإلـزامهم لركوب السفينة والعبور بها، كان ليوعِـز للرياح أن تَـلطم السفينة بقو ...

إقرأ المزيد

 اسْتَيقِـظوا أيها الكلدان

انشودة للشماس د. كوركيس مردو بمناسبة الاحتفال باكيتو رأس السنة البابلية الكلدانية حان الأوانُ ليستيقِـظَ الكلدان          مِن سُباتٍ كانت نـتـيجـتُه الخُـسْران إنْهَـضْ ايها الـشعبُ الهُـمام            وانـفُـضْ عَـنـك تَـرسُّـبات الـزَّمـان تَـذَكَّر مَجـد أسلافِـكَ العِظام            مِن حـيث السَّطـوَة وقُـوَّةِ الـسلطان كان شعارُهم التمَيُّز والإقدام           في العِلم والحضارة وجُهد الإنساـن وبين مُعا ...

إقرأ المزيد

مُعجزة الخبز والسمك الأولى ( 2 )

< فلما سَمِعَ يسوع بمقتل يوحنا المعمذان، انصرف من هناك في سفينةٍ الى مكانٍ قفر يعتزل فيه. فعرف الجموعُ ذلك فتبعوه من المدن سيراً على الأقدام فلما نزل الى البَرِّ رأى جَمْعاً كثيراً، فأخذَتْه الشفقة عليهم، فشفى مَرْضاهم > (متّى14: 13 مر6: 30-31 لوقا9: 10-11). ليس من شَكٍّ بأنَّ يسوع تأثَّرَ من المصير الذي انتهى إليه المُرسلُ الإلهي يوحنا المعمذان على يد هيرودس الذي وصفه الربُّ يسوع بالثعلب، عندما أخبره ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى