توضيح حول موقف الكنيسة الكلدانية من القسين نوئيل اسطيفو كوركيس وعدي لورنس الخارجين عن الخط الكاثوليكي

اعلام البطريركية      كما هو معلوم ان “الكاهنين” نوئيل اسطيفو كوركيس وعدي لورنس، تم فصلهما عن الكنيسة الكلدانية بقرار مشترك من البطريركية الكلدانية والكرسي الرسولي، لتجاوزاتهما وعدم رضوخهما للقوانين الكنسية، بعكس زملائهما  الآخرين الذين أطاعوا القوانين المرعية في الكنيسة. فعاد الرهبان الى ديرهم والكهنة الى ابرشياتهم. القرار يعود الى بداية سنة 2016 حيث طلب من هذين “القسين” إيجاد كنيسة كاثوليكية، خارج الكنيسة ...

إقرأ المزيد

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى