17 أيار يوم العلم القومي الكلداني “رايتنا… هويتنا وفخرُنا ورمزُ وجودِنا”


عامر فتوحي
عامر فتوحي

17 أيار يوم العلم القومي الكلداني

 “رايتنا… هويتنا وفخرُنا ورمزُ وجودِنا”

“The Chaldean Flag is Our Nation’s Heart.”

قَلبُ الأمة الكلدانية… عَلَمُها

مدخل

قبل ما يقرب من أسبوعين وبينما كنت أبحث عن صورة رقيم مكتوب بالقلم المسماري من المرحلة البابلية الحديثة التي يطلق عليها (المؤرخون المحدثون) عصر الأمبراطورية الكلدانية الأخيرة أو السلالة الذهبية، أنتبهت إلى صورتي طفل وطفلة رضيعة يرتديان (بدلة أطفال من قطعة واحدة) يزينهما العلم الكلداني، وبقدر فرحي برؤية ذلك فقد شعرت بنوع من عدم الأرتياح لخطأ مواصفات العلم المستخدم حيث تم تضخيم عنصر الشمس الكلدانية بشكل أثر سلباً على القيم التصميمية للعلم، فقمت بالإتصال بالشركة الأمريكية التي تبيع مواد ترويجية متنوعة تزينها بصورة العلم الكلداني، وطلبت منهم (بصفتي مصمم العلم الكلداني) أن يعتمدوا التصميم الشرعي للعلم القومي الكلداني، أو أن يتوقفوا عن الترويج لعلم بمواصفات لا تتطابق مع التصميم المحفوظ الحقوق. فطلبت مني الشركة وثائق قانونية تؤكد كوني (مصمم العلم) وبأنه (محفوظ الحقوق)، فأرسلت لهم كتب (براءة الإبتكار) المسجلة (دولياً في مكتبة الكونغرس) الأمريكية، شعبة براءات الإبتكار الدولية. فما كان من الشركة إلا أن أبلغتني بإعتذارها، كما أعلمتني بتوقيف مبيعاتها إلى حين تزويدهم بنسخة عالية الجودة (للعلم الشرعي) لغرض إستخدامه في خطوطهم الإنتاجية مستقبلاً، علماً بأنني كنت قد بينت لهم عدم ممانعتي من تزويدهم بصورة العلم الشرعي لإستخدامه في منتوجاتهم دون أي مقابل مادي، لأن المسألة بالنسبة لي تتعلق (أولاً وأخيراً) بمبدأ إحترام الراية الكلدانية حسب، وذلك من خلال التأكيد على إستخدام صورة العلم الشرعي (جميع مراسلاتي مع الشركة موثقة)، مرفق هنا نماذج من منتجات الشركة.

 

الإحتفاء بالعلم إحتفاء بالأمة الكلدانية

يحتفل كلدان أستراليا كل عام بعيد (أكيتو الكلداني البابلي) ورغم محدودية أمكاناتهم الذاتية، إلا أنهم وهذه شهادة تحسب لهم لم يتوانوا يوماً عن التعبير عن إعتزازهم بالأمة الكلدانية وبرمز الأمة (العلم الكلداني)، لكن الأعزاء في أستراليا، ربما بسبب قلة الدعم المادي الذي يعتمد أصلاً أمكانات الغيارى الكلدان الذاتية لتمويل المناسبات الكلدانية، أو ربما لعدم توفر التصميم الشرعي للعلم الكلداني بمواصفات عالية الجودة، فقد تعامل كلدان أستراليا مع المناسبات الكلدانية وفق منطق (الممكن)، فقاموا بطبع نماذج من علم الكلدان التي (لا تعتمد المواصفات الشرعية) للعلم الكلداني، من حيث أختلاف درجات الألوان وتنوع أحجام العناصر التصميمية التي تشكل تفاصيل العلم الكلداني.

 

يلاحظ هنا أن موصفات كلا العلمين (غير المتشابهين) في خلفية المسرح لا تتطابق مع المواصفات الشرعية للعلم الكلداني من حيث المساحات والألوان وتصميم عناصر العلم، ويكفي النظر إلى مركز العلم والخطين الجانبيين اللذين يمثلان نهري دجلة والفرات لكي يتبين لنا ذلك الفارق بشكل واضح وجلي!

خلال أيام وبمشيئة رب القدرة سيعقد أهم مؤتمر عالمي كلداني في ولاية ميشيغن بحضور المئات من الناشطين الكلدان من العراق والعالم، وأهمية هذا المؤتمر أنه سيرسم دونما شك خارطة (البنى الفوقية المطلوبة) لمرحلة ما بعد التأسيس، أي مرحلة (وضع النقاط على الحروف) التي أتفق عليها مؤتمِروا المؤتمر القومي الأول (النهضة الكلدانية) في ولاية كاليفورنيا عام 2011م الموافقة للعام 7311 كلدانية.

مع ذلك نجد أن مصمم (ملصق هذه المناسبة التاريخية) قد وقع في خطأ كبير يتمثل في الإستخدام الخاطيء لصورة العلم القومي الكلداني، حيث أعتمد مصمم الملصق على تفاصيل لا تتطابق (قانونياً وشرعياً) مع التصميم الرسمي للعلم، مما أفقد (العلم القومي الكلداني) قيمه الجمالية من ناحية، ومن ناحية أخرى أفقده طابعه الملتزم (بمواصفات تتناسب ومفهوم الأعلام)، وحوله دونما قصد إلى ما يشبه تصميم الباج أو الدبوس الذي يلبس على الصدر، ذلك أن صغر تلك المواد تتطلب تضخيم بعض المفردات التصميمية على حساب مطابقة مواصفات الأصل.

أمثلة أخرى عديدة يمكنني أن أوردها في هذه العجالة على سبيل المثال لا الحصر، لعل أهمها صور العلم المتواجدة في ماكنة البحث ﮔوﮔل، ناهيكم عن صورة العلم التي كانت ترفق موضوع الكلدان في موسوعة الويكيبيديا والذي تم رفعه مؤخراً، مثلما تم تشويه معظم المعلومات التي تتناول (قومية) الكلدان في موقع الويكيبيديا من قبل المتأشورين وآلتهم الإعلامية المدعومة من قبل أغوات الكورد الجدد.

أن حدوث أخطاء غير مقصودة ليست نهاية العالم، مع ذلك فأن إستخدام صورة العلم الكلداني بمواصفات غير صحيحة هو إنتقاص من مكانة (العلم الكلداني الشرعي) وبالتالي من مكانة الكلدان، حتى وإن كان الخطأ غير مقصوداً، ذلك أن العلم الشرعي الوحيد هو ذلك المنشور على (موقع العلم الكلداني) منذ عام 1999م وآخر تحديث له كان في عام 2006م. حيث تم إقرار هذا العلم دولياً في عام 1997م ثم تم الإتفاق على أعتماده رسمياً وبشكل (قاطع ونهائي) في المؤتمر القومي الكلداني المنعقد عام 2011م في الولايات المتحدة الأمريكية / ساندييكو.

لذلك فإن أي إستخدام خاطيء حتى لو كان مبرره (محبة الأمة الكلدانية) كما في عدد من صفحات الفيس بوك الكلدانية، فأنما يعد خطأ لا يغتفر، ذلك أن للأعلام (مكانتها وإحترامها) عند كافة الشعوب، لأنها رموز تعبر عن (وحدة وإرادة وتطلعات الشعوب) ولا يجوز المساس بتلك الرموز أو تصويرها بعيداً عن المواصفات الشرعية، ولاسيما ما يتعلق بمسألة إختلاف الأشكال والأحجام ودرجات الألوان، لذلك أرجو الإنتباه إلى هذا الموضوع (الحساس) وتعميمه على كافة المواقع وصفحات الفيس بوك الكلدانية.

الجدير بالذكر هنا، أن هنالك معايير وبروتوكولات تحدد ليس إعتماد العلم الشرعي حسب، وإنما كيفية رفعه أو عرضه وإستخداماته المتنوعة، لأنه سواء كان رمزاً قومياً أم وطنياً، إنما يعتبر (هوية رسمية) للمنتمين إلى ذلك العلم. ولعل خير مثال على ذلك هو وجود مدرسة متخصصة بالبروتوكول في واشنطن العاصمة ترفع شعار (شرف وأحترام)، تنشر بين أونة واخرى ضمن منشوراتها الإلكترونية المتخصصة، توضيحات تفصيلية تعرف بكيفية إستخدام الإعلام بطريقة تؤكد على (الإعتزاز) ومن دون أن تمس بثوابت ومعايير أستخدام الأعلام في المناسبات الصغيرة والعامة.

http://www.formsofaddress.info/Flags.html

أن مواصفات العلم الكلداني الشرعي المنشورة هنا والمستلة من الدراسة الموسومة (مآثر الكلدان)، قد أعتمدها بنجاح الأخ المصمم نصرت دمان حيث قام (مشكوراً) بتنفيذ العلم الكلداني الشرعي بصيغة (رسم متحرك / أنميتيد إمج) لغرض إستخدامه في موقع (كلدايا نت) وبقية المواقع الكلدانية، أما مواصفات العلم الكلداني القومي فهيّ:

 

علم الأمة الكلدانية الشرعي/ Chaldean National Legitimate Flag

(يتألف علم الكلدان الذي قام بتصميمه المؤرخ والفنان التشكيلي الكلداني عامر حنا فتوحي عام 1985م من خطين عموديين أزرقين -Panton 300C- ونجمة ثمانية رافدية تضم في داخلها دائرتين، الخارجية صفراء اللون والداخلية زرقاء اللون -Panton 300C- ، الخطان العموديان يقتربان من الحدود الخارجية للعلم بنسبته التقليدية (طول العلم = مرة ونصف عرضه)، تاركين في الوسط مربعاً أبيضاً تحتل مركزه النجمة الثمانية الكلدانية البابلية التي تنبثق منها إشعاعات باللون الأزرق -Panton 300C- فيما تحتوي أذرع النجمة الثمانية على مثلثين متداخلين باللون الأحمر -100c/100m- تفصلهما زاوية تتألف من خطين متلاقيين باللون الأبيض.

يمثل الخطان العموديان نهري دجلة والفرات الخالدين اللذين ينبعان من الشمال ويصبان في الجنوب ويرمزان للوفرة والعطاء، فيما ترمز الأضلاع والإشعاعات الثمانية والقرص الدائري الدائري الأصفر للشمس رمز الخير والعدل والمساواة والمدنية، وإذا ما أضفنا إليها الدائرة الداخلية الزرقاء التي تمثل القمر فإنهما سيرمزان للأجرام السماوية الرئيسة في المعتقد البابلي الكلداني ويرمزان ضمناً إلى حضارة الكلدان وإبتكاراتهم في مجال العلوم ومنها علم الفلك الكلداني القديم الذي يعد أساس علم الفلك المعاصر.

لمزيد من المعلومات أنظر موقع علم الكلدان:

www.chaldeanflag.com

يمكنكم أيضاً قراءة المزيد من التفاصيل باللغة الإنكليزية على الرابط التالي:

http://www.chaldean.org

الخلاصة

أتمنى أن يلتزم جميع الكلدان الغيارى (أفراد ومنظمات) بإستخدام العلم الرسمي (الشرعي) للأمة الكلدانية بمواصفاته الفنية والتاريخية التي تم إعتمادها بعد دراستها وتعديلها لأكثر من عقد من السنين، وذلك من أجل التوصل إلى علم فريد من نوعه، وأيضاً من أجل التعبير بصيغة راقية عن هويتنا القومية والوطنية الكلدانية العريقة في وطننا الأم (العراق / بيث نهرين) والعالم.

علماً أن العلم الكلداني يمتاز بكونه العلم الوحيد من بين كل الأعلام الوطنية والقومية المستخدمة في العالم كله، بإحتوائه على خطين عموديين (يرمزان إلى نهري دجلة والفرات الخالدين) بدلاً من المستطيلات التقليدية الشائعة في أعلام العديد من الدول منها على سبيل المثال فرنسا وبلجيكا وإيطاليا.

هنا أوجه دعوتي للجميع وبمحبة خالصة لتنزيل أمج (صورة العلم) ذو الجودة العالية الذي أتفقت مع موقع (كلدايا نت) على تزويدهم به بصيغة (ﭘﻲ دي إف)، مما سيمكن جميع الكلدان من طبع العلم في أي مكان في العالم، بمبلغ بسيط وبموصفات عالية الجودة، والأهم من هذا وذاك أن نبين للعالم أجمع مدى أعتزازنا بعلمنا القومي وبمواصفاته الشرعية.

تمنيات

أن يتم التأكيد سواء في توصيات هذا المؤتمر أو في أي نشاط قومي كلداني مستقبلي على رفع وإستخدام علم الكلدان القومي (ذوالنجمة الثمانية الكلدانية البابلية) بمواصفاته الشرعية (المسجلة دولياً)، وذلك على أسطح المباني والمؤسسات الكلدانية أو الساحات الأمامية لتلك المباني مع وضعه في مداخل المباني التي تمثل مؤسسات شعبنا، علاوة على تضمينه في اللقاءات التلفزيونية وإستقبال الشخصيات والوفود وزوار المؤسسات الكلدانية، والمحاضرات والندوات واللقاءات التي تجمع الكلدان، إضافة إلى تضمينه في كافة المطبوعات الكلدانية وفي كافة الناشطات والأحتفالات والمسيرات والفعاليات الكلدانية المتنوعة، مع تقديمه كهدية رمزية لضيوف منظماتنا في الوطن الأم والعالم، ولعل من أهم تلك المنظمات قسم الشعوب الأصيلة التابع إلى منظمة الأمم المتحدة في كل من نيويورك وجنيف، والبرلمان الأوربي والبرلمانين الكندي والأسترالي.

إستخدام النشيد القومي الكلداني وإنشاده في كافة المناسبات القومية الكلدانية وبخاصة أثناء (مراسيم رفع العلم الكلداني)، وفي أثناء الأصطفاف الصباحي في المدارس الكلدانية، مع حث وتشجيع المحلات والأسواق المملوكة من قبل الكلدان إلى تضمينه كفقرة موسيقية من فقرات تلك الأسواق التي تشكل الموسيقى والأغاني جزءًا من آلية عملها اليومي. راجياً أن يتم الأتصال بالموسيقيين المحترفين الكلدان ومنهم الموسيقار الفنان (رائد جورج) لإعادة توزيع النص الموسيقي وتحاشي التكرار والإطالة المملة التي تُفقِد النشيد جماليته وهيبته.

التأكيد ضمن توصيات المؤتمر القومي الكلداني على (عدم شرعية) أية منظمة تستخدم الأسم الكلداني في حالة موافقتها على رفع (علم المجلس الأغجاني المتأشور) للتشكيل الذي تتحالف معه. مع التأكيد على مقاطعة أية منظمة لا تلتزم بالثوابت الكلدانية المتعارف عليها، والمدرجة في المقطع الخاص بالثوابت الكلدانية في آخر الموضوع.

شكر خاص: هنالك العديد من الناشطين الكلدان في العالم ممن لعبوا دوراً متميزاً في التعريف بأهمية العلم الكلداني يقف على رأسهم مؤسس المركز الثقافي الكلداني الأمريكي في متروديترويت الأب الفاضل يعقوب يسو والفنان الرائد الراحل عيسى حنا دابش رئيس الرابطة العالمية للفنانين الكلدان.

الحق، أجدني اليوم عاجزاً بسبب كثرة عددهم عن ذكر مآثرهم بهذا الصدد أو وضع قائمة بأسمائهم العزيزة على قلب أي كلداني غيور، لكنني اليوم أنتقي شخصيتين أشبههما بالجندي المجهول لموقفهما المتميز في هذا المجال، أولهما الأب الراهب والكلداني الغيور نوئيل ﮔورﮔيس الموقر، الذي بادر مع مجموعة طيبة من الغيارى الكلدان (مشكورين) بطبع خمسة آلاف علم على نفقتهم وتوفيرها للعوائل الكلدانية في كاليفورنيا وكذلك لمن يطلبها من المنظمات الكلدانية في العالم كله، وثانيهما أنسان دمث الأخلاق، طيب القلب ومتواضع، لكنه برغم تقدمه في العمر، إلا أنه من وجهة نظري وبسبب ديناميكيته فأنني أعتبره أكثر شباباً وحيوية من كثيرين ممن هم في عمر الشباب، أنه الناشط الكلداني الغيور (أبو الأعلام كما يطلقون عليه في متروديترويت)، الأستاذ المصور السينمائي الفنان يوسف يوحانا.

للأب الفاضل نوئيل ﮔورﮔيس ومجموعته وللأخ الكبير يوسف يوحانا أنحني أحتراماً، مثلما أنحني لكل غيورة وغيور على علم الأمة الكلدانية (هويتنا وفخرُنا ورمزُ وجودِنا).

تهنئة: بمناسبة (يوم العلم الكلداني) في (السابع عشر من شهر أيار) أتقدم بأحر تمنياتي وأصدقها لعموم أبناء شعبنا الكلداني العزيز وعلى رأسهم غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو الكلي الطوبى، وسيادة المطرانيين مار إبراهيم إبراهيم ومار سرهد جمو الجزيلي الأحترام وجميع الآباء الأفاضل وكافة الطيبين من أبناء وبنات العراق العزيز، راجياً من الرب القدير أن يمن على الكلدان (سكان العراق الأصليين) بفرصة إستعادة حقوقهم ومكانتهم المتميزة بين المكونات العراقية الطيبة، كما أتمنى من رب القدرة أن يكلل المؤتمر القومي الكلداني في ولاية ميشيغان بالتوفيق والنجاح، وأن يزيل الغمة عن أبناء الأمة العراقية ويشيع الأمن والأمان في وطن الخير والحضارات والسلام.

عامر حنا فتوحي

مختص في مجال (التاريخ الرافدي)

مستشار أول في حقل (المجاميع الدينية في العراق والشرق الأوسط)

www.amerfatuhiart.com

www.NativeIraqis-Story.com

أداناه نماذج بسيطة من محبة الكلدان في العالم للعلم القومي الكلداني، يمكنكم الحصول على العشرات بل المئات من الروابط بمجرد وضع كلمتي (علم الكلدان) باللغة العربية أو الانكليزية على محرك البحث ﮔوﮔل وغيره من محركات البحث. الروابط أدناه على سبيل القياس لا الحصر:

http://www.kaldaya.net/2007/5_DailyNews_May2007/May16_07_A1.html

http://www.ankawa.com/cgi-bin/ikonboard/topic.cgi?forum=4&topic=939

http://www.kaldaya.net/2012/Articles/05/40_May21_MichaelCipi.html

http://www.alqosh.net/article_000/abid_qillo/aq_33.htm

http://batnaya.net/forum/showthread.php?t=130728

https://www.facebook.com/ChaldeanRenaissance

http://www.facebook.com/pages/I-am-Chaldean/419703034725990

http://zaxota.com/forum/showthread.php?t=7500

http://www.kaldaya.net/2011/Articles/05_May2011/30_May19_CizarMikha.html

http://www.alqosh.net/article_000/issa_qillo/iq_6.htm

http://www.chaldeanparty.com/forum/showthread.php?t=1616

http://www.chaldeanparty.com/forum/showthread.php?t=3018

http://aljadidah.com/2009/05/7635/

https://sites.google.com/site/cnachaldean/breakingnews/allmalkldanyyrfrffysmashykaghw

 

صورة فوتوغرافية بعدسة المصور السينمائي الفنان يوسف يوحانا

ثوابتنا القومية الكلدانية

 

أسم أمتنا هو (الأمة الكلدانية)

 

لغتنا الأم هيّ (اللغة الكلدانية)

 

علمنا القومي هو (العلم الكلداني)

 

تاريخنا الكلداني الشرعي (يبدأ عام 5300 ق.م)

 

عيد أكيتو هو (رأس السنة الكلدانية البابلية)

 

*****

تذكروا … تذكروا، لكي لا تخونكم الذاكرة

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على أن الكلدان (قومياً) هم مؤسسو إقليمي (بابل) و(آشور)

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على أن تسميتي (بابل) و(آشور) هما تسميتان (إقليميتان) وبأن الشعوب التي قطنت هذين الإقليمين أخذت تسميتهما منهما مثلما أخذ العراقيون والأمريكيون تسميتهم الإقليمية من العراق وأمريكا

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على أن أول وآخر ملك رافدي كان (كلداني)

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على أن أصل جميع السلالات (الآشورية) الوطنية، كانت فرع من (البابليين)

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على أن (الكلدان) هم قدامى (البابليين)

تؤكد جُلّ المصادر التاريخية الرصينة ومصادر الكتاب المقدس على حقيقة (علمية ومنطقية) مفادها: لما كان (الآشوريون) الرافديين (فرع من البابليين) وبأن (الكلدان هم قدامى البابليين)، فأن (الآشوريين) الرافديين هم (كلدان) بالنتيجة

*****

تذكروا أيضاً

من يقف في صف (كنّا وآغجان) فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق (الكلدان)

(يونادم كنّا وآغاجان) كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما (الكلدان)

من يتعاون مع (كنّا وآغجان) فكأنه يطلق النار على (الكلدان)

عامر حنا فتوحي

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 36

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى