وقائع الجلسة الصباحية لليوم الثاني للمؤتمر الكلداني العام


نادي بابل

 

 

 خاص كلدايا نت

بدأت الجلسة بصلاة بركة تلاها الآب نوئيل الراهب وكانت الفقرة الأولى هي إلقاء لكلمات الوفود

 والشخصيّات الكلدانية .

 
1. كلمة السيد مرقس دنو من الحركة الوطنية الكلدانية ذكر خلالها خلاصة التسميات وربط تاريخيا

 بين الحوادث التاريخية وصولا الى الوقت الحاضر.

2. كلمة السيد بطرس آدم من كندا تطرق فيها الى الوقائع التاريخية عن ماضي وحاضر الكلدان

 وخصوصا حضورهم المؤثر منذ بداية الحكم الوطني من سنة 1921 لغاية 1958 وبادر بعض

 المقترحات وخاصة النهوض بالإعلام الكلداني .

3.السيد عيسى قلو من استراليا ذكر في كلمته عن أبتعاد بعض الكلدان عن الثوابت

القومية الكلدانية وتقدم ببعض المقترحات المهمة لتقوية العمل الكلداني في كل المجالات

 .
4. السيد أبلحد جبرائيل من سان دييكو ، رئيس جمعية مار كوركيس الكلدانية قال في كلمته

 إن هذا المؤتمر ليس ضد أحد مطلقا بل هو من أجل تعزيز وتقوية الهوية الكلدانية وأقترح

بعقد المؤتمرات القادمة في الوطن إن أمكن .

5.السيد ناصر عجمايا من أستراليا في كلمته سلط الضوْ على الواقع منذ زمن النظام السابق

 وحتى سقوطه عام 2003 وما تلى ذلك من الديمقراطية المشوهة التي لم تنصف أبناء شعبنا

 الكلداني وطالب بتشخيص الخلل الذي أوصلنا الى التهميش الحالي والربط بين التطلع القومي والوطني ولأآنساني

 .
6. السيد خالد لوقا من سان دييكو ذكر في كلمته ان العالم ينظر اليكم ايها الكلدان وينتظر منكم

الكثير فيجب ان تكون الوحدة بين الكلدان وحدة حقيقية وربط بين الماضي التليد والحاضر المأساوي ،

 واكد على ضرورة ايصال الصوت الكلداني وخاضة الى الحكومة الامريكية والحكومات الفعالة في العالم.

7. السيد بهنام جبو من السويد رئيس اتخاد الاندية الكلدانية في السويد ، وقد اشاد بكلمته بالمركز

 الاعلامي الكلداني واعتبره تطورا هاما في العمل الفومي . وركز على رفع العلم الكلداني في كل

 مناسبة ، وهنأ اللجنة التحضيربة لاعدادها المؤتمر الكلداني العام.

8. السيد عامر فتوحي فنان ومؤرخ من مشيغان القى كلمته السيد زيد ميشو نيابة عنه ، قدم

 فيها مقترحات تصب في خدكة الهوية والشأن الكلداني وركز على الرموز الكلدانية ومن اهمها

العلم الكلداني والنشيد القومي الكلداني وترسيخ ذلك في النشئ الجديد للحفاظ على هويته الكلدانية الاصيلة

.
9. السيد ديفيد ساوا من المركز الاعلامي الكلداني في شيكاغو ، اشاد في كلمته بالشعب الكلداني

 وتراثه الثري العظيم.

10. السيد توماس يعقوب من سان دييكو شدد في كلمته على الامور المالية لدعم السياسي

 والثقافي الكلداني في الوطن.

11. السيد سيزار ميخا هرمز من السويد ، المسؤول الثقافي والاعلامي في اتحاد الاندية الكلدانية في

السويد ، اشاد في كلمته بالتجمع الكلداني من كل انحاء العالم وعبر عنه انه تجمع لم يسبق له مثيل ،

واكد على الاتفاق على العلم القومي والنشيد القومي ويوم الشهيد الكلداني.

12. السيد سام كمو من استراليا في مدلخلة له أكد على البحث الاكاديمي في كل جامعات العالم

عن التاريخ الكلداني ، وتكلم عن الوحدة الكلدانية بين كل مكونات الكلدان شعبا وكنيسة ، وان هذا

 المؤتمر هو البداية الصحيحة للعمل القومي الكلداني .

13. السيد مايكل سيبي من اسبراليا ، اكد في كلمته على ضرورة التمويل ومصلدره ، وعلى

 التوجه الى مراكز القرار الامريكي والاوروبي لدعم حقوقنا.

14. السيد نشأت دمان من سان دييكو اكد في كلمته ان يخرج المؤتمر بتوصيات تحث الجميع

الاهتمام بلغتنا الكلدانية والحرص للحفاظ عليها وتعليمها للاجيال .

15. السيد غانم سليمان من كرمليس شدد في كلمته على الوحدة والتواصل بين المظمات الكلدانية

المنتشرة في ارجاء العالم واكد انها يجب ان تعمل كأعضاء في الجسم الكلداني الواحد .

وحضر سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو جانب من نهاية الجلسة وقال امام الجميع :

انا خادم الرب ورسالتي هي خدمة امتي وشعبي الكلداني ، وكما قال السيد المسيح له المجد

 ( ليكن كبيركم خادمكم ) وهذه هي مسؤوليتي الكنسية التي نذرت نفسي لها والى الابد.

ورفعت الجلسة الصباحية ، لينال المؤتمرون قسطا من الراحة ووجبة الغداء في قاعة الكاتدرائية.

تقرير مؤيد هيلو

للمركز الاعلامي الكلداني

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7481

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى