وفد من إقليم كوردستان يشارك في مؤتمر دولي حول المسيحيين بالعراق


نادي بابل

28-02-2011 | (صوت العراق) –

عقد مساء السبت 26/2/2011، في باريس، المؤتمر الدولي

حول محنة المسيحيين في العراق، شارك في هذا المؤتمر عدد

من المختصين والإكاديميين بالاضافة إلى الزعماء الدينيين

المسيحيين في العراق ووفد رفيع المستوى من إقليم

كوردستان ضم كلا من الدكتور فؤاد حسين رئيس ديوان

رئاسة إقليم كوردستان وفلاح مصطفى رئيس دائرة العلاقات

الخارجية في حكومة الإقليم والمطران ربان القس مطران

أربيل والعمادية للكلدان.


وقام بتنظيم المؤتمر المعهد الكوردي في باريس بالتعاون مع

مجلس الشيوخ الفرنسي، ويهدف المؤتمر إلى وضع قائمة

جرد ووضع المقترحات الملموسة والتوصيات التي سيتم بعد

ذلك رفعها إلى برلمان كوردستان والحكومة الاتحادية في

بغداد والسلطات الأوروبية.


تطرق المؤتمر إلى المشاكل التي يواجهها المسيحيون في

العراق خاصة في الآونة الأخيرة حيث استهدفوا من قبل

بعض الجماعات الإرهابية، الأمر الذي دفع البعض منهم إلى

النزوح إلى إقليم كوردستان الآمن، والبعض الآخر فضل

الهجرة إلى الدول المجاورة وأوربا.


وناقش المؤتمر مسائل عديدة، حيث تحدث الكاتب أفرام

عيسى عن الخلفية التاريخية للوجود المسيحي في العراق.

تلاه الأب باسكال كولنش حيث قدم نبذة عن وضع المسيحيين

في الشرق الأوسط . بعده قدم المطران أميل نونا مطران

الموصل طرحه حول المسيحيين في سهل نينوى، والأب

نجيب ميكائيل حول وضع المسيحيين في بغداد.


وخلال المائدة المستديرة التي شارك فيها كل من الدكتور فؤاد

حيسن رئيس ديوان رئاسة إقليم كوردستان وفلاح مصطفى

رئيس دائرة العلاقات الخارجية وأوليفير بوبارد مستشار

الشؤون الدينية في وزارة الخارجية الفرنسية، تحدث المطران

ربان القس عن وضع المسيحيين في إقليم كوردستان

والتعايش الأخوي بين جميع مكونات إقليم كوردستان.


وأكد كل من الدكتور فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة إقليم

كوردستان وفلاح مصطفى رئيس دائرة العلاقات الخارجية في

حكومة إقليم كوردستان عن موقف القيادة السياسية حول

المحنة التي تعرض لها الإخوة المسيحيون في العراق من

منطلق الواجب الوطني والانساني، حيث قام الإقليم وبطلب

من الرئيس بارزاني بتشكيل لجنة للإشراف على شؤون

الأخوات والاخوة المسيحيين النازحين هرباً من بطش

الإرهاب والأوضاع المتردية في باقي أنحاء العراق.


وأكد الوفد الكوردي على تضامن شعب كوردستان وفتح

أبواب الإقليم لاستقبال النازحين منهم وإيوائهم وتسهيل

أمورهم للعيش بأمان. كما أكد الوفد على إستعداد حكومة

إقليم كوردستان للتعاون مع جميع الأطراف لإيجاد الحلول

المناسبة


http://www.sotaliraq.com/iraq-news.php?id=17078

عن الكاتب

عدد المقالات : 7481

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى