وفاة بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم اﻷرثوذكس إغناطيوس الرابع هزيم إثر تعرضه لجلطة دماغية


نادي بابل


AFP
وفاة بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم اﻷرثوذكس إغناطيوس الرابع هزيم إثر تعرضه لجلطة دماغية
غيب الموت البطريرك أغناطيوس الرابع هزيم، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق لطائفة الروم الأرثوذكس يوم 5 ديسمبر/كانون الأول وذلك إثر تعرضه لجلطة دماغية.
وكان البطريرك هزيم، البالغ من العمر 91 عاما، قد أدخل يوم الثلاثاء الى مستشفى القديس جاورجيوس في الأشرفية ببيروت، بعدما نقل إليها إثر تعرّضه لجلطة دماغية.
وولد بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس إغناطيوس الرابع هزيم عام 1921 في مدينة محردة التابعة لمحافظة حماه في سورية. ودرس علومه الإبتدائية والثانوية في سورية، وبعدها درس الأدب في لبنان وانضمّ إلى الخدمة في الأسقفية الأرثوذكسية المحلية، وكان يخدم كمساعد للكاهن في القدّاس الإلهي، ثم أصبح شماساً.
وسافر عام 1945 إلى باريس حيث درس وتخرّج هناك من معهد القديس سيرجيوس اللاهوتي، وبعد عودته إلى الوطن عمل على تأسيس معهد البلمند اللاهوتي حيث خدم كعميد للمعهد وكان أحد مؤسسي حركة الشبيبة الأرثوذكسية في سورية ولبنان عام 1942 التي عن طريقها تم المساعدة لتنظيم وتجديد الحياة الكنسية في بطريركية انطاكيا.
وفي عام 1953، ساعد في تأسيس رابطة الشبيبة الأرثوذكسية العالمية والمدرسة اللاهوتية، وكان في سنة 1961 عضواً في مجمع الأساقفة المقدس، وتم انتخابه في سنة 1970 ميتروبوليت على محافظة اللاذقية في سورية وفي الثاني من تموز/يوليو عام 1979 انتخابه خليفة للرسولين بطرس وبولس على كرسي مدينة الله انطاكيا العظمى.
المصدر: وكالات

عن الكاتب

عدد المقالات : 7493

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى