نبذة عن عيد السعانين


نادي بابل

الشماس يوسف حودي ـ شتوتكرت ـ المانيا

كانت الكنيسة تحتفل بهذا العيد منذ الأجيال الأولى. وفي هذا اليوم يُلبس

المؤمنين أطفالهم أجمل الحلل والثياب، ويأتون بهم إلى الكنائس حاملين

الشموع وسعف النخل وأغصان الزيتون وأنواع الورود، ليشتركوا في زياح

الشعانين، الذي يعبر عن فرحتهم باستقبال ملك المجد، من خلال ما ينشدون

من تراتيل شجية.  ويضم طقس كنيسة المشرق أجمل الصلوات والتراتيل

التي تعبر عن هذه الذكرى المقدسة، نذكر منها : طوبى للفتيان الذين رأوا

المسيح يدخل أورشليم، راكباً أتاناً، وأمامه الفتيان حاملين أغصان الزيتون

مسبحين وقائلين: أوشعنا في الأعالي أوشعنا لابن داود مبارك الآتي باسم

الرب.

* حمل الفتيان الأغصان والفتيات حملن الكنارات وهم يرتلون قدام ابن داود،

وسمع الروحانيون صوت هتاف الأطفال الذين يصرخون جميعاً: أوشعنا في

الأعالي أوشعنا لابن داود مبارك الآتي باسم الرب .

احملوا الاغصان لونوا اياديكم بزهور ملونة وعطروا افواهكم باعذب الالحان

انزعوا الانانية من قلوبكم وازرعوا المحبة انزعوا ثوبكم القديم والبسوا

ثوب الخلاص ورتلوا..

شَعبُ المَسيحِ في هذا اليَومِ مَسرورُ

جِئنا نُبَشِّرُكُم بالفِصحِ وَالنورِ

* * *

عيدُ السعانينِ قَد زادَت مَحاسِنُهُ

عَن كُلِّ عيدٍ أَتى في الكُتبِ مَسطورِ

* * *

قوموا جَميعَ النَّصارى وَانهَضوا فَرَحاً

بِحَملِ أَغصانِكُم وَامضوا إِلى الطورِ

* * *

أَفنانَ نَخلٍ وَزَيتونٍ مُقَدَّسَةً

قُضبانَ آسٍ وَأَورادٍ وَمَنثورِ

* * *

نَحمِل صَليبَ مُنَجّينا وَخالِقِنا

مُطَيَّباً بِتَسابيحَ وَتَبخيرِ

* * *

مَعهُم بُنودٌ وَراياتٌ مُلَوَّنَةٌ

حُمرٌ وَصُفرٌ وَبيضٌ مِثلَ كافورِ

* * *

نَلقى العَروسَ التي قَد هُيِّئَت فَرَحاً

لابنِ العَلي خالِقِ الأَجنادِ وَالنورِ

* * *

نَتلو عَلَيها تَرانيمَ مُقَدّسةً

في طيبِ لَحنٍ وَتَرتيلٍ وَتَزميرِ

* * *

طوبى لِمَن كانَ في ذا العيدِ مُرتَشِقاً

مُستَبشِراً فَرِحاً في عَرصَةِ الطورِ

* * *

شَعيا وَميخا وَكُلُّ الأَنبِياء نَطَقوا

حَقّاً يَقيناً وَما في القَولِ مِن زورِ

* * *

يَعلو مُبَشِّرُ الأُمَمِ عَلى جَبَلٍ

يَدعو بِصَوتٍ جَهيرٍ غَيرِ مَحصورِ

* * *

داوُدُ في مِثلِ هذا اليَومِ مُنتَعِشٌ

بِكُلِّ ما قالَ في سِفرِ المَزاميرِ

وبلغتنا الطقسية الكلدانية الجميلةهلموا نخرج ونهتف ونبتهج بهذا العرس

الديني الكبير نبتهج بقدوم ملك الملوك  هلموا نحمل الاغصان ونفرش

الثياب على الارض ونسبح قائلين

كلخون عمه قوش كبا         بعيذا دأوشعنه

وصورون رازيه عل دبا     ديلخون رعيانيه

تعال ايها الملك الجليل وادخل بلدنا وبيوتنا وقلوبنا وخلصنا من اثامنا فنحن

اليوم بحاجة لمحبتك وسلامك نسالك يارب ان تجعل افواهنا كنارات روحية

تهتف بمجدك

أزعق عيتا بأوشعني    قذام مارادشمياني

وعم طلايوني وشوروني     اوشعنا لاخ بمرومي

وتشمل الصلوات أيضا ترتيلة شباح المريا بقودشيه ( سبحوا الرب بقدسه )

والكل يردد هليلويا اهللويا نزيح لمعلته دملكا مشيحا بهللويا …

وترتيلة  ـ راح صبيان آل يهوذا .. حاملين اغصان وورودا …

وترتيلة  ـ تاو أو حبيوي    …  بني معموديثا …

وترتيلة ـ هوذا أتاك ياقدس البار .. وأتم فيك قوله المشار …

وترتيلة ـ اليهود كلُهم بقوا حيارا  .. واحد للاخر يقول مشيرا …

وترتيلة ـ بريخ برطاوا بارويا بخيانه .. دبرقه لغنسن من موتا بخيانه  …

وترتيلة ـ ملكا دملكي ، دمركوثه نورا بنورا …

عن الكاتب

عدد المقالات : 7482

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى